كيف تحتفل بولندا بـ عيد القديس مار نيقولاوس”Mikolaj” سانتا كلوز؟ ومن هو غفيازدور والطفل اليسوع ؟

0

تزخر المحلات والمراكز التجارية في بولندا بجميع أنواع الهدايا للأطفال والكبار اضافة إلى الأنواع المتعددة من الشوكولا و الحلويات التي أعدت للعملاء كهدايا لعيد الميلاد.
يصادف يوم الخميس السادس من ديسمبر عيد القديس مار نيقولاوس أسقف ميرا (سانتا كلوز).

وتروي الحكايات أن (بابا نويل) يضع الهدايا للأطفال داخل (جوارب) صوفية موضوعة فوق المدفأة في منازلهم في الليلة من الخامس الى السادس من كانون الاول حيث يتسلل (بابا نويل) من خلال فتحة المدفأة حتى لا يراه الأطفال ليلا ويفاجئون بالهدايا في الصباح او بدلا من ذلك يقوم بزيارتهم شخصيا مرتديا زيه الأحمر المميز بطابعه الشتوي و يعطيهم هداياهم بطريقته.

تعتبر الطقوس المرتبطة بعيد القديس مار نيقولاوس مزيج متشابك من العديد من التقاليد والثقافات من مختلف الدول في أوروبا .

بعض المناطق في بولندا لايؤمنون بوجود بابا نويل وانما مايدعونه بـ (Gwiazdor) او الطفل يسوع الذي يقوم بوضع الهدايا في 24 ديسمبر تحت شجرة الميلاد المزينة .

أصول غفيازدور غير مؤكدة، لكنه شخصية قديمة، قد يكون انتقل إلى الفولكلور البولندي من ثقافة أخرى كما أنه في بعض أجزاء بولندا،  فإن “الطفل يسوع” هو المسؤول عن تقديم الهدايا للأطفال عشية عيد الميلاد. ويعلن ظهوره عند سماع رنين الجرس، و عندها تظهر الهدايا.

احتفال البولنديين بالقديس نيكولاس هو من أهم الأعياد حيث يتمتع به جميع الفئات العمرية وتضاف لمسة الأحتفال بهذا اليوم من خلال الزينة والاضاءة في الشوارع و الشرفات وفي معظم الأماكن حتى في المدارس والمكاتب ويرتدي الأطفال والكبار قيعة سانتا كلوز الحمراء و يتميز هذا اليوم بالتجمع العائلي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.