fbpx

تغيرات كبيرة على حدود الدول الأوروبية .. والرقابة في أعلى مستوياتها

يبدء منذ الـ 7 من ابريل / نيسان تطبيق الاجرائات الجديدة الخاصة بمراقبة الحدود لـ الدول الأوروبية في جميع المنافذ الحدودية ( بريةبحريةجوية ) ، حيث سيتم اخضاع المسافرين الى تفتيش دقيق اضافة الى التدقيق على الاوراق الثبوتية .

وتأتي هذه الاجراءات بعد التهديدات الارهابية التي تواجه عدة دول أوروبية ، حيث أن خطر حدوث هذه الهجمات في أعلى مستوياته في أوربا .

ولا تتنافى الاجراءات الجديدة مع حرية التنقل بين الدول الأوروبية الموقعه على اتفاقية شنغن ، انما تهدف الى زيادة مستوى الأمن ومراقبة الداخلين والخارجين من منطقة الشنغن .

{loadposition top3} 

 

وبدوره قال مكتب حرس الحدود البولندي أنهم سيقومون بتطبيق الاجراءات الجديدة ، مع التأكيد ان الآثار السلبية لتطبيق هذا القرار ستكون محدودة جداً .

ومن بين الاجراءات التي سيتم تطبيقها مراقبة الاجهزه الالكتروينة بشكل دقيق ، حيث قد يُطلب من بعض الركاب تشغيل أو فتح هواتفهم الذكية ، أو الحواسب المحمولة ، اضافة الى التدقيق بشكل كبير على حصول المسافر على فيزا أو اقامة تخوله الدخول الى دول الاتحاد الأوروبي أو التجول بينها .

 

 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة