محكمة بولندية تحكم بالسجن مدى الحياة على أم قتلت طفلتيها بطريقة بشعة !

حكمت المحكمة في مقاطعة Legnica الثلاثاء على ناتاليا بالسجن المؤبد بتهمة القتل المزدوج لطفلتيها بطريقة بشعة لورا 13 شهرا وإيميليا البالغة من العمر 12 عاما.
وجدت المحكمة أن الام مذنبة بتهمة القتل ويحق لها تقديم طلب للإفراج المشروط في بعد 30 عاما من قضاء عقوبة.

وقع الحادث في شهر كانون الثاني/ينايرفي إحدى الشقق في  Dolnośląskie) lubin) عثرت الشرطة على جثة فتاة تبلغ من العمر 13 شهراً وفتاة تبلغ من العمر 12 عاماً مصابة بجروح خطيرة وأم الأطفال، توفيت الفتاة البالغة من العمر 12 عامًا في وقت لاحق في المستشفى متأثرة بجراحها الخطيرة.

اتهم مكتب المدعي العام المرأة بالقتل المزدوج و خلال التحقيق ، اعترفت الام بقتل أطفالها، لكنها لم تستطع إعطاء أسباب واضحة دفعتها للقيام بذلك.
وجاءت نتائج التشريح لـ ايميليا ١٢ عاما -أنه بشكل لا لبس فيه حاولت الفتاة الدفاع عن نفسها وحصلت على 50 طعنة بجسدها .

وقال القاضي من المحكمة ،Witold Wojtyło،أن الجريمة التي ارتكبتها الأم كانت مأساة حقيقية ومن الصعب تخيلها” و تابع” لا يوجد دافع عقلاني يسمح لنا بأي حال من الأحوال بفهم ما حدث”.
وأكد القاضي أن الام تم عرضها على أبرع الأطباء النفسيين ولم يتمكنوا من الإشارة الى وجود أي أمراض نفسية أو الى انها غير مسؤولة عن سلوكها ولكن لديها شخصية نرجسية.

وأضاف القاضي أن سلوك الأم تجاه أطفالها ، وفقا للخبراء ، كان ناتج عن نقل الغضب من الشريك الذي عاشت معه الأم إلى بناتها.

وتابع القاضي أن الجريمة ارتكبت” دون أي مبرر عقلاني” ؛ ارتكبها شخص نرجسي وبهذا يصعب إعادة تأهيله بشكل كامل ولذلك ، وجدت المحكمة أن العقوبة الوحيدة هي السجن مدى الحياة “.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: