رئيس الوزراء البولندي يصل إلى موقع انفجار المنجم في التشيك

وصل رئيس الوزراء البولندي ماتيوش مورافيتسكي إلى المنجم في Karviná ، الواقع شرق جمهورية التشيك ، حيث لقي 12 من عمال المناجم البولنديين حتفهم.
وقع الحادث يوم الخميس بعد الساعة الخامسة مساء بالتوقيت المحلى على بعد حوالى 800 متر تحت الارض.

اجتمع رئيس الوزراء البولندي مع مجلس ادارة المنجم ورجال الانقاذ وعمال المناجم. وأعلن أن 12 من ضحايا الحادث كانوا يحملون الجنسية البولندية ، بينما كان أحدهم تشيكي.

علاوة على ذلك ، قال رئيس الحكومة البولندية إنه سيزور أحد عمال المناجم البولنديين المصابين. وقال مورافيتسكي “إنه في حالة خطيرة للغاية ، وسأقوم بزيارته”.

وقال رئيس الوزراء ماروفيتسكي بعد لقائه برجال الإنقاذ ، أن هناك حريقًا في موقع الحادث ودرجة الحرارة مرتفعة جدًا.وتوقع حدوث المزيد من الانفجارات و “عملية إطفاء الحريق قد تستغرق عدة ساعات”.

قبل وصوله إلى جمهورية التشيك ، أشار رئيس الوزراء إلى الحادث عبر وسائل التواصل الاجتماعي نشر على تويتر “أود أن أعرب عن أسمى مشاعر التعاطف مع جميع أقارب ضحايا حادث التعدين في كارفينا. هذه هي مأساة كبيرة لجميع البولنديين والتشيكيين”.

ناشد رئيس الوزراء موراوفيتسكي الجميع “إظهار التضامن القوي بشكل خاص والشعور بالمجتمع الوطني في هذا اليوم الصعب.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: