بولندا في حداد وطني اليوم بعد وفاة عمال المناجم في التشيك

تم خفض الأعلام البولندية اليوم الأحد على المؤسسات والمباني العامة إلى وسط السارية بعد اعلان بولندا اليوم الأحد الحداد الوطني على عمال المناجم الـ 12 الذين لقوا حتفهم جراء انفجار لغاز الميثان في منجم للفحم في شمال شرق التشيك .

لقي 13 من عمال المناجم حتفهم بينهم 12 شخصاً يحملون الجنسية البولندية  وعامل واحد من التشيك واصيب 10 آخرون بينما مايزال البحث جاريا عن 12 آخرون عالقون تحت الركام نتيجة الانفجار الذى وقع فى المنجم فى كارفينا بالقرب من الحدود البولندية الجنوبية مساء الخميس .

وقالت شركة OKD، التي تديرها الدولة، إن انفجار غاز الميثان على عمق أكثر من 800 متر تحت الأرض دمر المنطقة المحيطة بالمنجم منجم قرب مدينة كارفينا، الخميس.

وتوجه رئيس وزراء بولندا ،ماتيوش مورافيتسكي، إلى مكان الكارثة صباح الجمعة ، وزار عمال المناجم المصابين في مستشفى بمدينة أوسترافا التشيكية

وقدم كبار المسؤولين البولنديين والتشيكيين تعازيهم لأسر الضحايا ووعدوهم بتقديم المساعدة المالية لهم.

ووصف رئيس الوزراء البولندي الكارثة بأنها “مأساة كبيرة لجميع البولنديين والتشيكيين”.
كما نشر الرئيس البولندي أندريه دودا على تويتر: “يا رب ، أحمي عائلات عمال المناجم”. RIP.”

وخلال يوم الحداد الوطني اليوم الأحد ، تم إلغاء الأحداث الرياضية الجماعية والفعاليات الثقافية.

التعليقات مغلقة.