وزير الخارجية البولندي يحضر حفل تنصيب رئيس البرازيل اليميني الجديد

توجه وزير الخارجية البولندي ياتسيك تشابوتوفيتش الى البرازيل لحضور مراسم تنصيب رئيس البلاد المحافظ الجديد ،وفق ما اعلنته وزارة الخارجية البولندية .

ومن المقرر ان يؤدي اليمينى القومي “يائير بولسونارو”، اليمين الدستورية كرئيس للبرازيل، اليوم الثلاثاء، وكان قد تعهد بقمع الفساد السياسي والجريمة العنيفة وإشعال اقتصاد محتضر مع رفع الضوابط التنظيمية والانضباط المالي.

و بولسونارو ، هو سياسي يميني وضابط عسكري سابق ، ويعتبر أول رئيس لليمين المتطرف في البرازيل منذ أن ألغيت الديكتاتورية العسكرية الطريق للحكم المدني قبل ثلاثة عقود.

ووفقاً لوكالة رويترز، يخطط بولسونارو لإعادة تنظيم البرازيل على المستوى الدولي، والابتعاد عن حلفاء الدول النامية، وأقرب إلى سياسات القادة الغربيين، ولا سيما الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الذي أرسل وزير الخارجية Mike Pompeo إلى تنصيبه.

وكدليل واضح على هذا التحول الدبلوماسي، يعتزم بولسونارو نقل السفارة البرازيلية في إسرائيل من تل أبيب إلى القدس، مخترقًا دعم البرازيل التقليدي لحل الدولتين للقضية الفلسطينية
وانتخب بولسونارو بعد فوزه في انتخابات الاعادة بفارق مريح على منافسه اليساري في 28 أكتوبر تشرين الاول.

وأثناء وجوده في البرازيل ، من المقرر أن يلتقي تشابوتوفيتش بوزير الخارجية الجديد في البلاد Ernesto Araújo ووزير الحكومة Carlos Alberto Dos Santos Cruz ، وفقا لوزارة الخارجية في وارسو.

وقالت وزارة الخارجية البولندية على موقعها على الانترنت انه من المتوقع ان يعقد تشابوتوفيتش على هامش مراسم أداء اليمين الرئاسية محادثات مع وزير الخارجية الامريكي Mike Pompeo ووزير الخارجية البيروNéstor Popolizio

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: