تحت عنوان ” المساعدة لـسوريا ” حفل فني ضخم في العاصمة وارسو لجمع تبرعات لمساعدة السوريين

 

نظمت وزارة الثقافة والتراث الوطني يوم أمس الأحد حفلاً فنياً ضخماً بالتعاون مع عدد من الجهات الرسمية والإعلامية والفنية بهدف جمع تبرعات لمساعدة السوريين داخل سوريا ، كما تم جمع التبرعات عبر الرسائل القصيرة الى أحد الأرقام التي تم تخصيصها لهذا الشأن .

وقال وزير الثقافة البولندي بيوتر جلينسكي في بداية الحفل بهذه الطريقة ، يمكننا على الأقل مساعدة إلى حد ما في الكارثة التي تحدث هناك ! مضيفاً أنه سيتم تخصيص ريع الحفل لمساعدة السوريين داخل سوريا .

كما شكر جلينسكي كل من فناني الأوبرا الملكية البولندية والفنانين الآخرين ، والتلفزيون البولندي ، ووسائل الإعلام الذين شاركوا في هذا العمل اضافة الى منظمة كاريتاس بولندا التي ستتلقى التبرعات التي تم جمعه .

ومن بين حضور الحفل كان رئيس مجلس الشيوخ ستانسواف كارشيفسكي ، والذي قال في هذه اللحظة يمر السوريون بظروف صعبة للغاية ، استنزفت هذه الحرب حريتهم وحرمتهم من الكرامة وحرمتهم من الفرح ، مضيفاً بأن الأموال التي سيتم جمعها … بالتأكيد مطلوبة وستساعد بالتأكيد.

وبدوره قال نائب مدير منظمة كاريتاس أنه كان قبل شهر واحد في سوريا ، وزار محافظة حلب ، مضيفاً ” أنا مصدوم من ما رأيته ، على عكس ما يمكن رؤيته في الصفحات الأولى من الصحف والمواقع الإخبارية ، لا تزال الحرب مستمرة .. ! الكبار يموتون و يموت الأطفال ، هذه هي الحياة اليومية للسوريين .. الكهرباء والغذاء والرعاية الطبية الأساسية مفقودة ”

ويعتبر هذا الحفل هو الرابع من نوعه الذي يتم تنظيمه في العاصمة وارسو بهدف جمع تبرعات لـ السوريين حيث تم خلال عام 2018 جمع ما يعادل من 2 مليون زلوتي بولندي لمساعدة السوريين داخل سوريا .

ومن المفترض أن يتم تسليم عائدات الحفل الفني الى منظمة كاريتاس التي تنشط بشكل كبير في محافظة حلب شمال سوريا ، حيث تمتلك المنظة عدد من المشاريع الإغاثية في المدينة ، اضافة الى مشاركتها في عمليات الترميم لمنازل في مدينة حلب بهدف إستخدامها لإيواء المهجرين .

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة