نائب وزير الأسرة والعمل : نحن في الطليعة عندما يتعلق الأمر بتسهيل توظيف الأجانب

0

 

قال نائب وزيرة الأسرة والعمل ” إذا نظرنا إلى دول الاتحاد الأوروبي، نحن في الصدارة عندما يتعلق الأمر بـ تسهيل توظيف الأجانب ” وعلينا أن نعمل على المدى القصير على تسهيل الحصول على تصريح العمل للأجانب ،حيث في الوقت الحالي لدينا ما يسمى تصريح العمل الموسمي

في ديسمبر من العام الماضي تبنت الحكومة الألمانية مشروع قانون تسهيل هجرة العمال المهرة من خارج الاتحاد الأوروبي إلى ألمانيا ، حيث يهدف الحل المقترح من قبل الحكومة الألمانية الى الحد من نقص في القوى العاملة، ومعالجة شكوى ورجال الأعمال الألمان الذين يشكون من هذا الموضوع .
وقد يعني هذا أن الأوكرانيين العاملين في بولندا قد يقومون بـ الإنتقال إلى الجار الغربي ، حيث أظهرت الأبحاث أن 68 في المئة الاوكرانيين الذين يعيشون في بولندا ينوون الذهاب إلى ألمانيا قريباً ، ما يعني أن الشركات البولندية ستواجه نقص حاد في العاملة الأجنبية !

وشدد نائب وزيرة الأسرة والعمل أن اللوائح الألمانية صارمة للغاية عندما يتعلق الموضوع بـ قبول عمالة من دولة خارج الإتحاد الأوروبي ، خصوصاً فيما يتعلق بمنح تصريح العمل ، مضيفاً لا أتوقع أن يكون هناك تدفق هائل للمواطنين الأوكرانيين من بولندا – بسبب قرب أوكرانيا إلى بلدنا ، والروابط الثقافية وتعلم اللغة السهل بالنسبة لـ الأوكرانيين. وبالطبع فإن الدافع الذي يمكن أن يتسبب في رحيل العمالة الأوكرانية إلى ألمانيا هو الفرق في الأجورفقط !

وفي رأيه فإن بولندا تقع في مقدمة دول الإتحاد الأوروبي من حيث تسهيل توظيف الأجانب.
لدينا خيار التوظيف قصير الأجل ، لدينا ما يسمى بالعقود الموسمية ، فضلا عن تصاريح العمل العادية – أكد نائب الوزير –

وأضاف نائب الوزيرة أن الآراء حول توظيف الأجانب تختلف في بولندا ، فمن ناحية هناك أرباب عمل يضغطون لفتح السوق ، ويقولون أن هناك نقص في اليد العاملة لكن من ناحية أخرى لدينا آراء مختلفة من النقابات العمالية والتي تقول أن قبول الكثير من الموظفين الأجاتب من خارج بولندا قد يؤثر على سوق العمل في بولندا ، كما سيؤثر على الأجور بشكل كبير

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.