وفد دبلوماسي بولندي في زيارة لطهران لبحث مؤتمر الشرق الأوسط

زار وفد دبلوماسي بولندي، اليوم الاثنين، العاصمة الإيرانية طهران لبحث مؤتمر الشرق الأوسط، الذي تستضيفه وارسو وتعتبره إيران معاديا لها.

وذكرت وكالة “إيسنا” الإيرانية: “وصل وفد من الدبلوماسيين البولنديين، برئاسة مساعد وزير الخارجية البولندي، صباح اليوم الاثنين، إلى طهران، والتقى مع مساعد وزير الخارجية الإيراني في الشؤون السياسية، عباس عراقجي، في مقر الخارجية الإيرانية”.

وذكرت الوكالة أن “الهدف من هذا اللقاء هو بحث المؤتمر الذي من المفروض أن ينعقد في نهاية فبراير/شباط في وارسو”.

وكان مايك بومبيو، وزير الخارجية الأمريكي، قد أعلن من قطر أن القمة العالمية حول الشرق الأوسط، المقرر عقدها في العاصمة البولندية وارسو، في 13 و 14 من الشهر المقبل، تسعى لتحقيق تحالف يدفع إيران للتصرف بصورة لائقة، وستناقش قضايا الاستقرار في الشرق الأوسط، وضمان عدم وجود تأثير إيراني يزعزع الاستقرار في المنطقة.

من جانبها، دعت إيران الحكومة البولندية إلى تحمل عاقبة استضافة مؤتمر حول الشرق الأوسط بمشاركة أمريكية تراه طهران معاديا لها، فيما أكدت وارسو حقها في تنظيم المؤتمرات بهدف تعزيز الاستقرار في الشرق الأوسط.

وفي حديث مع وكالة “إيرنا” الإيرانية، قال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، بهرام قاسمي: “يبدو أن بولندا تحت تأثير الضغوط والوعود الأمريكية قد وضعت في مسار السلوك الأمريكي في البيت الأبيض المعادي لإيران”، مشددا، ” لا نقبل بقرار بولندا للمشاركة واستضافة هذا المؤتمر، ونعتقد بأن هذه الخطوة في الاتجاه العكسي لمجموعة المواقف الأوروبية في السنوات الماضية حول إيران”.

سبوتنيك

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة