fbpx

فريق بولندا للدراجات الهوائية يتعرض للسطو في هولندا قبل يومين من المباراة

استعادت الشرطة الهولندية معظم الدراجات الهوائية التي تعود لفريق الدراجات البولندي والتي سرقت في ليلة الخميس والجمعة، قبل طواف “أمستيل غولد رايس”.

وقال المدير الرياضي للفريق “بيوتر واديكي”أعتقد أن اللصوص أعادوا الدراجات لأن خبر السطو انتشر على نطاق واسع في جميع أنحاء أوروبا.

 

{loadposition TOP3} 

 

و نشر موقع يورو نيوز خبرا عن عملية السطو “من الطرائف التي سبقت طواف “ أمستيل غولد رايس” ما حدث للفريق البولندي “ سي سي سي سبرانديبولكوفيتش” الذي لم يجد الدراجات التي كانت أمام الفندق الجمعة ، عندما اكتشف الفريق أن 18 دراجة اختفت خلال الليل، بالرغم من أنها كانت في شاحنة مؤمنة ، وفي موقف محروس تابع للفندق في فاكنبورغ ليس بعيداً عن مايستريخ في هولندا. لكن المياه عادت إلى مجاريها بعد اكتشاف الشاحنة بالدراجات الهوائية مهجورة صباح السبت..!

وتمكن البلجيكي فيليب جيلبير من فرض سيطرته للمرة الرابعة خلال مشواره الاحترافي في سباق الدراجات الهوائية “ أمستيل غولد رايس “ في هولندا ،وهذا بعدما تفوق على البولندي ميشال كفياتكوفسكي. أما المركز الثالث فكان من نصيب السويسري مايكل ألباسيني.

الفوز بالنسخة 52 بالنسبة لفيليب جيربير بطل بلجيكا هو فوز تاريخي، فهو الدراج الثالث الذي يفوز بأمستيل غولد رايس و بطواف “فلاندر” في نفس العام بعد إدي ميركس في 1975 و يان راس في 1979. ليضيف بذلك اللقب الرابع لرصيه بعد فوزه في 2010 و 2011 و 2014.

المرحلة الاولى من السباق ميزتها الرياح لكنها لم تؤثر على المتنافسين ، و خرجت مجموعة من الدارجين استطاعت ان تقاوم إلى غاية حوالي 50 كلم من خط النهاية ،علما ان السباق يمتد على مسافة 261 كلم في يوم واحد.

 

البلجيكي جيلبير و البولندي كفياكوفسكي كانا أكثر تنافساً ، ليتمكن في آخر المطاف فيليب الرائد في فريق “ كويك ستيب” من الفوز.

 

 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة