fbpx

رئيس وزراء بولندا من دافوس يطالب المملكة المتحدة بإعادة شعبة!

قال رئيس الوزراء البولندي “ماتيوش مورافيتسكي” إنه يريد رؤية عودة المزيد من البولنديين من المملكة المتحدة وسط النمو الاقتصادي القوي لبلاده ,وانخفاض معدلات البطالة في بولندا.

وجاءت تصريحات مورافيتسكي على هامش أعمال المنتدى الاقتصادي العالمي الذي يعقد في مدينة دافوس السويسرية نشرها موقع بي بي سي على الإنترنت يوم الخميس ، حيث أكد أنه سعيد بعودة البولنديين إلى البلاد وقال “أنا سعيد جدًا بذلك … لذا اعطونا شعبنا”.

و سبق أن صرّحت الحكومة البريطانية بوجود حوالي مليون مواطن بولندي يقيمون على أراضي المملكة المتحدة.
وأشار مورافيتسكي إلى أن السيناريو الأفضل له هو “بقاء بريطانيا كجزء من الأتحاد الأوروبي”،وبالتالي “حذر من اتخاذ بريطانيا الخطوة بالخروج من الأتحاد الأوروبي بدون اتفاق فهذا من شانه أن يدمر المملكة المتحدة وبولندا والاتحاد الأوروبي نفسه”.

وأضاف “علينا أن نحارب حتى آخر يوم من أجل التوصل إلى تسوية، فلا يوجد مجال للعودة في هذه المرحلة”.

كما قال الرئيس البولندي أندريه دودا في مقابلة مع وسائل الإعلام يوم الأربعاء إن أداء الاقتصاد البولندي بشكل كامل، بما في ذلك نمو الناتج المحلي الإجمالي القوي ، يترك “انطباعًا كبيراً على قادة الأعمال الذين يحضرون منتدى دافوس.

و انطلقت أعمال منتدى دافوس الاقتصادي 2019 بسويسرا،بعنوان “العولمة في طورها الرابع”، والتي تناقش التحول الرقمي العالمي، وتقليص الفجوات الاقتصادية والاجتماعية والإنسانية.

وتشهد قمة دافوس 2019 غياب شخصيات عالمية مؤثرة، وسط اضطرابات وأزمات سياسية تستحوذ على اهتمام قادة الدول منهم الرئيس الأمريكي ، دونالد ترامب، و الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون و رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي وغيرهم بسبب الأمور الطارئة والأكثر إلحاحاً في بلادهم.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة