وزيرة الأسرة : نحن من البلدان التي لديها أقل فارق بين الأجور !

 

قالت وزير الأسرة البولندية أن بولندا واحد من الدول التي لديها أقل فارق بين الأجور في الأتحاد الأوروبي ! حيث تكسب النساء بشكل متوسط 7% مقارنة مع الرواتب التي يحصل عليها الرجال ! فيما تبلغ النسبة المتوسطة في الإتحاد الأروبي للفرق بين رواتب الرجال والنساء 16.2%

وشددت الوزيرة على أنه في بولندا هناك حظر للتمييز على أساس الجنس والعمر ، وهذه العوامل لا يمكن أن تكون سبباً للفرق في الأجور.

وأشارت الوزيرة الى أن أحد ابرز أسباب وجود فرق بين رواتب الرجل والمرأة ، هو أن النساء عادة يكن أكثر خجل عند التفاوض على الراتب ، مضيفة ربما يجب عليهن وضع شروط أكثر قسوة على أرباب العمل والمطالبة بأجور أفضل .

وعن الحديث الذي يدور عن الفرق الكبير في الأجور بين النساء والرجال في بولندا قالت الوزيرة أن هذا غير صحيح بالمطلق ، مستشهدة ببيانات يوروستات الصادرة عام 2016 ، والتي تشير إلى أن الفرق في الرواتب في بولندا بلغ 7.2٪ في المتوسط ، بينما متوسط ​​الاتحاد الأوروبي هو 16.2 في المئة.

بولندا هي بالتالي واحدة من خمسة بلدان لديها أدنى فرق في الأجور بين جميع البلدان المدرجة في المكتب الإحصائي للجماعات الأوروبية. في عام 2016 ، كانت الفجوة في الأجور منخفضة فقط في رومانيا وإيطاليا ولوكسمبورغ وبلجيكا – قالت الوزير –

وأوضحت الوزيرة أن الفجوة في الأجور في دول الاتحاد الأوروبي أعلى بين العاملين في القطاع الخاص وأقل في القطاع العام.
فبحسب الأحصائات فإن الفرق في الأجور بين الرجال والنساء في بولندا ضمن القطاع الخاص يصل الى 16% وهو قريب من متوسط الفرق بين الأجور في الأتحاد الأوروبي .

بينما يبلغ الفرق في الأجور بين النساء والرجال في القطاع العام ضمن بولندا 2.8% بينما يبلغ المتوسط في الأتحاد الأوروبي 10% .

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: