بحضور نائب الرئيس الأمريكي…بولندا توّقع صفقة شراء صواريخ من الولايات المتحدة تفوق قيمتها الـ400 مليون دولار

0

وقعت بولندا الأربعاء صفقة لشراء 20 قطعة من أنظمة صواريخ HIMARS المدفعية من الولايات المتحدة مقابل 414 مليون دولار كجزء من الجهود الرامية إلى تطوير القوات المسلحة البولندية ومن المحدد أن تتم عملية التسليم عام 2023.

وتأتي هذه الاتفاقية ، التي تم توقيعها في وارسو بحضور الرئيس البولندي أندريه دودا ونائب الرئيس الأمريكي مايك بينس ، بعد موافقة وزارة الخارجية الأمريكية والكونغرس على ذلك.

وسبق أن ذكرت وكالة التعاون الأمني ​​الدفاعي في البنتاغون في نوفمبر / تشرين الثاني إن بيع أنظمة الصواريخ HIMARS والمعدات ذات الصلة إلى بولندا يهدف إلى تعزيز الأمن في المنطقة.

ووفقاً لوزارة الدفاع البولندية ، فإن نظام HIMARS ، الذي تنتجه الشركة الأمريكية Lockheed Martin ، قادر على ضرب أهداف بعيدة تصل إلى مسافة 300 كيلومتر.

وقال الرئيس البولندي ،اندري دودا،عند توقيع الاتفاق في قاعدة النقل الجوية الأولى في وارسو اليوم إن الاتفاق يمثل الخطوة الأخيرة في الجهود الرامية إلى تحديث القوات المسلحة في بلاده.

وأشار دودا أيضا إلى أن الاتفاق الحكومي الدولي البولندي الأمريكي عزز الشراكة القوية بين البلدين.


وبدوره شكر نائب الرئيس الأمريكي مايك بينس بولندا على استقبالها الرائع له وقال “أن بولندا هي معقل للحرية في وسط أوروبا”.

وأكد بينس أن الرئيس ترامب اتخذ قرارات لتقوية الجيش الأمريكي وتنفيذ استراتيجية أمنية تسمح “بتعزيز السلام في العالم من خلال القوة الأمريكية”.

وأضاف أن “الولايات المتحدة الأمريكية تقف جنبا إلى جنب مع بولندا كجزء من العهد العسكري الأكثر نجاحًا في تاريخ العالم ، وستظل كذلك دائمًا ،أمريكا ستقف دائما مع بولندا”.

وتابع نائب الرئيس الامريكي “سنقف دائما مع الشعب البولندي جنبا الى جنب للدفاع عن الحرية والديمقراطية وحكم القانون واحترام الكرامة الانسانية.”

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.