أعلن وزير خارجية ​بولندا​ ياتسيك تشابوتوفيتش، في كلمة له خلال إفتتاح مؤتمر ​وارسو​ عن مدى قلق بولندا من “برنامج ايران النووي” مشددا على “أننا معنيون بتعزيز السلام في ​الشرق الأوسط​، كما أننا نعمل معا لحل أزمات المنطقة”.

وأضاف تشابوتوفيتش ” إن الوقت قد حان لإعطاء دفعة جديدة للقضايا الأمنية في منطقة الشرق الأوسط”.

وتابع تشابوتوفيتش قائلاً إنّ ” تحقيق الاستقرار في المنطقة ، ووضع حد للصراعات المستمرة ، وضمان التعايش بين الثقافات وبناء المجتمعات التي تجسد هذه التحديات الكبيرة ,هذا هو التحدي الذي يواجه المجتمع الدولي لدعم هذه الجهود بأكبر قدر ممكن من الفعالية من أجل ضمان الاستقرار والسلام الدائم. إن مصادر الصراعات في الشرق الأوسط متعددة الجوانب – فهي تتعلق بتطلعات بعض القادة للحفاظ على السلطة بأي ثمن ، كما أنها تنبع من الأصولية الدينية وعدم التسامح ، بالإضافة إلى عوامل نظامية مثل انتهاك ميزان القوى”.

وأدان تشابوتوفيتش “نشاطات ايران والدور الذي تلعبه خارج أراضيها بما في ذلك في أوروبا “.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة