بولندا تلغي مشاركة وزير خارجيتها في قمة فيسيجراد المنعقدة في إسرائيل

اتخذ ماتيوش مورافيتسكي قراره بعد مشاركة وزير الخارجية البولندي ياتسيك تشابوتوفيتش في قمة فيسيجراد V4 المقرر عقدها اليوم الأثنين في القدس وجاء هذا القرار كرد فعل على تصريح وزير خارجية إسرائيل الجديد بأن “البولنديين رضعوا معاداة السامية مع حليب أمهاتهم”.

وفي وقت سابق ، ألغى ماتيوش مورافيتسكي مشاركته في قمة مجموعة فيسيجراد في إسرائيل على خلفية تصريحات بنيامين نتنياهو الذي أشار إلى تعاون الدولة البولندية مع النازيين في الهولوكوست و كان من المقرر أن ينوب عنه وزير الخارجية البولندي ياتسيك تشابوتوفيتش .

و قال رئيس الوزراء مورافيتسكي صباح الاثنين في محادثة مع الصحفيين “في الوقت الحالي ، نحن بانتظار رد فعل حازم على الكلمات الغير معقولة والعنصرية لوزير الخارجية الإسرائيلي المعين حديثاً ” ،واعتبر أن تصريحه ” أمر لا يمكن أن يُترك بدون رد فعل بالتأكيد”.
وتابع مورافيتسكي قائلاً ” من جانبي ، الأمر واضح تماما ، وإذا لم يكن هناك رد فعل من هذا القبيل من الجانب الآخر ، فإننا نتمنى لهم لقاء موفق ، لكن الوزير تشابوتوفيتش لن يتمكن من حضور الاجتماع و في غضون ساعتين أو ثلاث ساعات ، سيتم تحديد ذلك “.

و بعد الساعة 11.00 صباحاً ،أعلن مورافيتسكي أنه ألغى مشاركة الوفد البولندي في قمة V4 في إسرائيل.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة