fbpx

نائب وزير الخارجية البولندي يلتقي رئيس مجلس الاعمال الامريكي لبحث العلاقات الاقتصادية بين البلدين

Photo: MSZ

التقى نائب وزير الخارجية البولندي ماريك جيوكوفسكي يوم الاربعاء رئيس مجلس الأعمال الأمريكي بولندا، إريك ستيوارت، لبحث العلاقات الاقتصادية بين البلدين.

وقال زيوكوفسكى خلال الاجتماع “إن التعاون الاقتصادى هو – إلى جانب التعاون فى الأمن – الركيزة الثانية للعلاقات البولندية الأمريكية”.

وتناولت المحادثات احتمالات التعاون الاقتصادى البولندى الامريكى. وشكر جيوكوفسكي  ستيوارت على التزام الشركات الأمريكية بالاستثمار في بولندا.

 

{loadposition TOP3} 

 

وكان من أبرز جوانب جدول الأعمال مسألة تشكيل الإدارة الأمريكية الجديدة وأنشطة الرئيس دونالد ترامب في مجال السياسة التجارية،

وكذلك احتمالات تجديد المحادثات حول إعادة تعريف التعاون عبر الأطلنطى فى التجارة والاستثمار.

كما ناقش جيوكوفسكي  وستيوارت الاستعدادات لمهمة مجلس الأعمال الأمريكي -البولندي المقرر عقده في 24-25 مايو والذي يضم ممثلين عن الشركات الأمريكية الكبرى في وارسو.

وأنشئ مجلس الأعمال والذي يضم 19 شركة، في تموز / يوليه 2010

 

وتتمثل مهمته في تعزيز العلاقات التجارية بين بولندا والولايات المتحدة من خلال ترتيب زيارات كبار المسؤولين والبعثات الاقتصادية. ونظمت أول بعثة اقتصادية إلى بولندا في الفترة من 18 إلى 19 تشرين الأول / أكتوبر 2010.

 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة