بولندا تواكب الدول الأوروبية الاكثر ثراءً من ناحية دخل الفرد والمعيشة

0

ذكرت صحيفة “Rzeczpospolita” البولندية اليوم الخميس” أن بولندا ستكون أغنى من البرتغال في هذه السنة ، ويأتي هذا كجزء من الترويج لأوروبا الوسطى ” , وفق مانقلته الصحيفة عن صندوق النقد الدولي .

وجاء في الصحيفة أن مستوى الفرق بين بولندا والبرتغال لعام 2019 قد بلغ 63 دولار امريكي من حيث نصيب الفرد من الدخل مع الأخذ بعين الاعتبار القدرة الشرائية الحقيقية للعملة الوطنية في بولندا.

وتؤكد الصحيفة أن هذا التطور هو بداية للتغيير القادم في غضون سنوات قليلة , وتأخذ معايير مستوى المعيشة في الاعتبار متوسط الدخل وتكاليف المعيشة والقوة الشرائية للفرد، وهي أمور تتفاوت بين بلد وآخر، كما تتفاوت بشكل كبير أحيانا.

وفي القارة الملقبة بالعجوز ثمة دول تتميز بارتفاع مستوى المعيشة فيها، يمكن تصنيفها بكونها من الأعلى في العالم.

وتابعت الصحيفة “في هذا العام سيصل نصيب الفرد من الدخل إلى 40737 دولار ، بزيادة تصل إلى 7265 دولار عن بولندا، في ثالث أكبر اقتصاد في منطقة اليورو ،. لكن هذا الاختلاف يزول بسرعة كبيرة، ووفقًا لبيانات صندوق النقد الدولي ، حتى قبل تسع سنوات ، في عام 2010 ، كانت هذه النسبة أكبر بمرتين تقريبًا “.

وتحتل سويسرا المركز الأول من ناحية مستوى المعيشة في أوروبا، و ذلك لأن المواطن السويسري يحقق دخلا مرتفعا مقارنة بنظرائه في كثير من الدول، بل ويصل إلى ضعفي نظيره المقيم في مدينة نيويورك الأميركية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.