مواطنان بولنديان من بين ضحايا حادث تحطم الطائرة الأثيوبية

0

أكدت وزارة الخارجية البولندية في بيان لها وجود مواطنان بولنديان من بين المسافرين على متن طائرة الخطوط الجوية الأثيوبية من طراز بوينج 737-800 MAX التي تحطمت خارج أديس أبابا المتجهة الى العاصمة الكينية نيروبي في الساعة 8.38 يوم الأحد، قبل أن تفقد الاتصال مع برج المراقبة بعد ذلك بدقائق في الساعة 8.44، مما أسفر عن مقتل جميع الأشخاص البالغ عددهم 157 مع طاقم الطائرة .

وفي الوقت نفسه ، أعرب الرئيس البولندي اندريه دودا عن تعاطفه مع نظيره الأثيوبي و عائلات الضحايا الذين قضوا في تحطم الطائرة عبر تغريده له على موقع التواصل الاجتماعي تويتر .

ووفقا للمعلومات الصادرة عن شركة الخطوط الجوية الأثيوبية فإن الطائرة كانت تقل ركابا من أكثر من ثلاثين دولة و الضحايا هم : 32 من كينيا و18 من كندا وتسعة من إثيوبيا وثمانية من كل من إيطاليا والصين والولايات المتحدة، وسبعة من بريطانيا.

اضافة الى سبعة من فرنسا وستة من مصر وخمسة من هولندا وأربعة من الهند وأربعة من سلوفاكيا وثلاثة من كل من النمسا والسويد وروسيا، واثنان من كل من المغرب وإسبانيا وبولندا وإسرائيل.

وكان على متن الطائرة مواطن واحد من كل من بلجيكا وإندونيسيا والصومال والنرويج وصربيا وتوغو وموزامبيق ورواندا والسودان وأوغندا واليمن اضافة الى أربعة من الركاب لديهم جوازات سفر صادرة عن الامم المتحدة.

وكما أبلغت وكالة رويترز ،فإن قائد الطائرة أبلغ عن المشاكل الفنية المتعلقة بالطائرة ،وطلب الحصول على إذن للعودة إلى المطار و تلقى الطيار هذه الموافقة ، لكنه لم يستطع العودة.

وكانت قد أعلنت وزارة الخارجية البولندية والسفارة البولندية في أديس أبابا أنهما ستجريان المزيد من الإجراءات التوضيحية فيما يتعلق بوجود مواطنين بولنديين على متن الطائرة ، وسيتم نقل المزيد من المعلومات حول ما إذا كان هناك المزيد من المواطنين البولنديين وعددهم فورًا بعد التأكد من ذلك.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.