fbpx

الرئيس التركي في رسالة الى الاتحاد الأوروبي : دعمتم الانتخابات ضدي وخسرتم، لنبدأ صفحة جديدة وأبوابنا مفتوحة

 

وجه الرئيس التركي رجب الطيب أردوغان رسالة الى دول الاتحاد الأوروبي خلال ندوة نظمها مركز أتلانتيك كاونسيل للدراسات في إسطنبول بالقول “على رغم الحملة التي قمتم بها، فإن أبوابنا مفتوحة” ، في دعوة الى تحسين العلاقات مع الاتحاد الأوروبي والتي سائت منذ الانقلاب العسكري في تركيا ، وازداد التواتر قبل اجراء الاستفتاء الشعبي في تركيا والذي افضى الى توسيع صلاحيات الرئيس .

وقال أردوغان خلال كلمته موجهاً كلامه الى دول الاتحاد الأوروبي “دعمتم الحملة من أجل +لا+ (في الاستفتاء)، خسرتم. الآن، يتعين عليكم أن تطووا هذه الصفحة، وأن تسعوا إلى تطوير علاقاتكم مع تركيا” مضيفاً “ أبواب أنقرة تبقى مفتوحة “ ! 

{loadposition top3} 

 

وسبق أن اتهم الرئيس التركي دولاً في الاتحاد الأوروبي بدعم “ معارضيه “ عبر الغاء عدة اجتماعات كانت تهدف للقاء مسؤولين من الحكومة التركية مع مؤيديهم في دول الاتحاد الأوروبي بهدف حشدهم للحصول على اصواتهم في الاستفتاء الذي وسع صلاحيات الرئيس .

وتأتي تصريحات أردوغان في الوقت الذي يجتمع فيه  وزراء خارجية بلدان الاتحاد الأوروبي اجتماعاً في مالطا حيث ناقشوا الجمعة العلاقات مع تركيا.

وبدوره قال وزير الخارجية الألماني سيغمار غابريال أن وقف مفاوضات الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي مع تركيا، المتعثرة منذ سنوات سيدفع بأقرة تجاه موسكو ! 

 

 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة