احتجاج أولياء الأمور والمنظمات المؤيدة للأسرة أمام مبنى مدينة وارسو بسبب وثيقة +LGBT

من المقرر أن يجتمع عددا من الأسر والمنظمات المؤيدة للأسرة اليوم الأثنين الساعة 00 :16 للاحتجاج أمام قاعة مدينة وارسو، للرد على أنشطة رئيس مدينة وارسو رافائيل تشاسكوفسكي فيما يتعلق بالوثيقة +LGBT التي تم اعلانها مؤخراً “سياسة وارسو الحضرية لمجتمع المثليين”.

يقول نائب رئيس مركز الحياة والأسرة Kazimierz Przeszowski ” الوثيقة تتعارض مع القانون التربوي والحق الدستوري في تربية الأطفال، نحن ، الآباء ، لدينا الحق في مطالبة سلطات الدولة بحماية أطفالنا من الإحباط “.

وقع رئيس مدينة وارسو ، Rafał Trzaskowski ، بتاريخ 18 فبراير وثيقة “سياسة وارسو الحضرية + LGBT “،هي أول وثيقة من هذا النوع في الحكومة المحلية البولندية و تهدف الوثيقة وفق ما أشار اليه Trzaskowski “ في المقام الأول هي لمساعدة الذين يتعرضون للتمييز ، من اجل الكفاح ضد خطاب الكراهية، يجب أن تكون وارسو مدينة متسامحة ومنفتحة “.

وتفترض الوثيقة القيام بالانشطة في مختلف المجالات مثل السلامة والتعليم والثقافة والرياضة والإدارة وكذلك العمل والمساعدة في تقبّل المثليين والمتحولين جنسياً وثنائيي الجنس في المجتمع ،كما تعهد رئيس وارسو بمكافحة التمييز والعنف في المدارس وإدخال مناهج دراسية ضد التمييز والتثقيف الجنسي في كل مدرسة “.

وأشارت وزيرة التعليم الوطنية آنا زاليفسكا إلى أن التعليم والتثقيف الجنسي موجود في المدارس ومعدل وفق عمر الطلاب ، وهناك فئات تسترعي جميع أشكال التمييز والعنف ، بما في ذلك التوجه الجنسي ، وهذه الوثيقة تصطدم في جوهره بالمناهج الدراسية الأساسية ، لا يوجد مجال لمثل هذه المشاريع في المدارس

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة