لقاء بين رئيس الوزراء ووزيري المالية والأسرة لبحث تمويل البرامج الإجتماعية والوضع المالي في بولندا !

 

يواصل رئيس الوزراء ماتيوس مورافيتسكي محادثاته مع وزيرة المالية تيريزا تشيروفيسكا ووزير الأسرة والعمل إليبيتا رافالسكا بشأن تمويل البرامج الاجتماعية الحكومية في السنوات المقبلة.

وكان رئيس الوزراء قد أعلن يوم أمس عقب أنتهاء أجتماع الحكومة في مؤتمر صحفي أن العجز في ميزانية الحكومة البولندية لهذا العام 800 مليون زلوتي بولندي ، مضيفاً بأنه يتوقع أن يبقى العجز عند هذا المستوى حتى نهاية العام الجاري .

وأشار رئيس الحكومة أن إمكانية زيادة النفقات ينظمه قانون المالية العامة ، وبحسب رأي مورافيتسكي على مدى السنوات المقبلة ، ستكون ميزة الإنفاق أكبر من العام الماضي ، كما إن العجز سيكون أكبر من العام الماضي ، وربما -بسحب رأيه – هذا العام والعام المقبل ستحاول الحكومة الالتزام بإرشادات الاتحاد الأوروبي بشأن آلية التعامل مع الميزانية المالية العامة.

وبدورها قالت وزيرة المالية بأن وزارتها لا تتوقع أي فوائض في ميزانية الدولة مضيفة بأن العائدات من ضريبة القيمة المضافة في الأشهر التالية ستكون أقل وأقل وذلك بسبب التعديلات التي تم إدخالها على قانون الضرائب البولندي وبسبب تقليص فجوة ضريبة القيمة المضافة في السنوات السابقة.

ناقش الإجتماع الحكومي الأخير السبل الممكنة لدعم إستمرار البرامج الحكومية المقدمة لدعم الأسر البولندية كـ 500+ و mama+ وغيرها من المشاريه التي اعتمدتها الحكومة منذ توليها السلطة في البلاد

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: