fbpx

الرئيس البولندي يقترح اجراء استفتاء عام لتغيير الدستور البولندي

Photo: PAP/Leszek Szymański

{loadposition TOP3} 

وقال الرئيس البولندي أندري دودا أن على البولنديين أن يقرروا إذا ما يجب إجراء تغييرات على الدستور وإجراء استفتاء عام.

وقال دودا خلال الاحتفالات بمناسبة يوم الدستور فى 3 ابريل /مايو وارسو “أن البولنديين لهم الحق فى القول ما إذا كان يجب إجراء تغييرات على الدستور “.

وأضاف “لقد حان الوقت لنقاش دستوري جاد، ليس فقط مع السياسيين ولكن مع كل الأمة وأن البولنديين عليهم أن يكونوا قادرين على اتخاذ قرار حول اتجاهات تنمية البلاد”.

وأضاف دودا  وقال “ما هي الحقوق المدنية التي يجب أن تسلط الضوء على الحريات ,ويجب أن تكون الدولة حيث الجميع متساوون تماما أمام القانون”.

 

{loadposition TOP13} 

 

وقال دودا إن بولندا “يجب أن تكون دولة حيث الجميع متساوون تماما أمام القانون”.

وتابع قائلا” ان البلاد يجب أن تكون مكانا حيث لا توجد امتيازات لا أساس لها، ولا يوجد طبقات افضل من المواطنين، حيث يتم توحيد جميع المواطنين. وهذه مهمة يجب أن تتحقق في رأيي كرئيس “.

ومع ذلك، على الرغم من أن 3 مايو أصبحت عطلة رسمية بعد أن ولدت بولندا من جديد بعد الحرب العالمية الأولى،تم حظر العطلة من  قبل النظام الشيوعي المدعوم من موسكو والذي تولى السلطة بعد الحرب العالمية الثانية

وفي نيسان / أبريل 1990 فقط، أعيدت وباتت عطلة وطنية في بولندا، بمناسبة الذكرى السنوية لتوقيع الدستور البولندي في 1791

 

{loadposition TOP13} 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة