اضراب المعلمين 2019 .. فشل المحادثات مع الحكومة و اضراب مفتوح في المدارس

بدأ إضراب المعلمين في وارسو والمدن الأخرى ،بعد فشل المحادثات بين نقابة المعلمين البولندية ومنتدى النقابات العمالية مع ممثلين من الحكومة البولندية .

وفقا لتقرير مجلس مدينة وارسو يوم الخميس ، فإن الإضراب في وارسو يشمل 321 مدرسة من أصل 376 ، فقط 55 مدرسة ومجمع مدرسي لم يشاركوا في الإضراب (30 مدرسة ابتدائية ، 9 مدارس ثانوية ، 13 مجمع مدرسي).

وأعلنت 176 مدرسة ومجمعا مدرسيا قدرتهم على استقبال الأطفال في غرف الرعاية اليومية فقط ، وتشمل هذه المدارس 83 مدرسة ابتدائية و 37 مدرسة ثانوية عامة و 41 مجمعاً مدرسياً.

وناشد رئيس اللجنة الدائمة لمجلس الوزراء ياسيك ساسين المعلمين لوقف اضرابهم قال ” أناشد جميع المعلمين – إذا كانوا يعتقدون أنه من الضروري الإضراب – أن لا يفعلو ذلك على حساب الطلاب أو تخفيف الاحتجاج مؤقتاً أثناء فترة الأمتحانات “.

واعلنت نقابات العلمين التزامهم بالاضراب بعد أن رفضت الحكومة البولندية المقترحات المقدمة من قبلهم وكان قد عُقد مساء يوم الأحد في مركز الحوار الاجتماعي اجتماع آخر لممثلي الحكومة وممثلي النقابات العمالية و بعد انتهاء المحادثات ، أعلن رئيس اتحاد المعلمين البولنديين Somawomir Broniarz أن الحكومة لم توافق على مطالب النقابات ولذلك فهم ماضون باضرابهم .

يمثل الجانب النقابي للمعلمين ،رئيس اتحاد المعلمين البولنديين Sawawomir Broniarz ، ورئيسة منتدى النقابات العمالية Dorota Gardias و Ryszard Proksa رئيس القسم الوطني للتعليم والتربية NSZZ “Solidarność.

وأضاف Sawawomir Broniarz  ” هذا الصباح ، بدأنا بأكبر إضراب في التعليم منذ عام 1993، نحن نعمل على إقناع الحكومة بأن هذا الإضراب ليس اقتصاديًا فحسب ، ولكنه دفاعًا عن جودة التعليم الذي تم تدميره للأسف في السنوات الأخيرة، ومع ذلك ، من وجهة النظر الرسمية ، لا يمكن التعبير عن الإضراب على نطاق واسع ، لذلك نحن الآن نتحدث فقط عن قضايا الأجور”.

يدعو اتحاد المعلمين البولنديين إلى جملة أمور منها زيادة قدرها ألف زلوتي على الراتب الأساسي والتي تم التنازل عنها لاحقاً ، أما الاقتراحات الأخرى التي طرحها Solidarność، زيادة على الراتب بمقدار 650 زلوتي بولندي هذا العام و 15٪ أخرى، في عام 2020.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة