جولة في زاكوباني مدينة الطبيعة الساحرة و المفعمة بالحياة بكل المواسم

عند السفر إلى بولندا، تحلو الرحلة إلى زاكوباني، المدينة الجميلة التي تقع في قاع جبال “تاترا” بجنوب بولندا، وتُمثِّل الجزء الأعلى من سلسلة جبال الـ”كاربات” المهيبة في وسط أوروبا الشرقيَّة.

موقع زاكوباني في بولندا مثاليّ في الشتاء للتزلُّج، وفي الصيف للاسترخاء، وأيضًا المشي لمسافات طويلة.

وهنا سنعدد لكم الأماكن السياحة في زاكوباني، والنشاطات التي يمكنكم القيام بها في هذا الموسم من العام، كما في الصيف.

1. التنزُّه في شارع “كروبوفكي”:
تتعدَّد أكشاك بيع الأطباق البولنديَّة المحليَّة والتذكارات، في شارع “كروبوفكي” Krupowki ومُتفرِّعاته، مع الإشارة إلى جاذبيَّة المناظر الطبيعيَّة الخلَّابة، والمنازل المحيطة. ولا تكتمل الزيارة إلى هذا المكان السياحي، من دون ركوب عربة الخيل، وذلك من الشارع إلى الضواحي أو حتَّى حديقة “تاترا” الوطنيَّة، كما تناول الطعام في المطاعم التقليديَّة، حيث الندل يرتدون الملابس التقليديَّة، أو في أماكن الشواء المفتوحة. وفي هذا الإطار، تدعو نصيحة خبراء السياحة إلى تناول السلمون المُرقَّط، وحساء “كفاشنيتسا”، ولفائف “نالشنيكي”، وفطائر “ببيروغي” اللذيذة.

2. ركوب التلِفريك:
المشهد من قمَّة “كراسبروفي فييلف” رائعة، كما أنَّ الوصول إلى القمَّة يعدُّ سهلًا بوساطة التلِفريك الأكثر قِدمًا في أوروبا.

3. التنزُّه بجوار “مورسكي أوكو”:
“مورسكي أوكو”، البحيرة الأكبر مساحةً في جبال “تاترا”، تُلهم الفنَّانين لروعة المشاهد فيها. وغالبًا ما تُسمَّى بـ”بحيرة الأسماك”، إذ تسهل رؤيتها في المياه الصافية.

للوصول إلى البحيرة، يمكنكم ركوب الحافلة من زاكوباني إلى “بالانيسا بيوتشاينسكا”، ومن هناك يتوافر خياران للوصول: المشي باتجاه البحيرة حيث يستغرق المسير نحو ساعة ونصف الساعة. وعلى الرغم من طول هذا المسير، إلَّا أنَّه سهل. وأيضًا، هناك خيار ركوب عربة الخيل في رحلة تستغرق أربعين دقيقة صعودًا، في حين أنَّ العودة تستغرق نحو عشرين دقيقة. علمًا أنّ عربة الخيل لا تصل إلى نهاية الطريق، ويتوجب عليكم المشي مايقارب النصف ساعة أخرى للوصول.

4. ركوب السكَّة المُعلَّقة إلى جبل “غوباووفكا”:
يطلُّ الجبل على مدينة زاكوباني، ويحلو التخطيط لهذه الرحلة السياحيَّة عند الغروب. وفي القمَّة، ثمة متعة في التنزُّه، وأيضًا المرور بمحالّ بيع الهدايا التذكاريَّة، كما تناول وجبة بولنديَّة شهية.
تذكرة خط سكَّة “غوباووفكا” زهيدة، والرحلة تستغرق نحو ثلاث دقائق ونصف الدقيقة. علمًا أنَّ في القسم العلوي من “غوباووفكا”، تشمل أنشطة الترفيه زيارة منتزَّه المغامرات(روب لاين)، مع ركوب المزلقة الشهيرة.

5. المتعة بالمناظر في جبل “غيفونت”:
يعدُّ هذا الجبل من المواقع السياحيَّة الأكثر شعبيَّةً في الصيف، حيث يحلو الاسترخاء في الطبيعة أو تسلُّق الجبل بالحبال. يتألَّف “غيفونت” من ثلاث قمم: القمَّة الصغيرة وتلك الكبيرة والثالثة العظيمة، وهذه الأخيرة تُمثِّل أيضًا موقعًا دينيًّا.
في الفلكلور البولندي، “غيفونت” هو “فارس نائم يستيقظ إذا كانت بولندا في خطر”، و”رمز للهويَّة والروح البولنديَّة”.

6. تذوُّق الجبن المدخَّن:
لن تكتمل الرحلة إلى زاكوباني من دون تذوُّق جبن “أوستيبك” Oscypek المُدخَّن المصنوع من حليب الأغنام المُملَّح. يُضاف أيضًا حليب البقر إلى وصفة الجبن المحفوظة، التي تُصنع حصريًّا في منطقة جبال “تاترا” ببولندا. يُستخدم هذا الجبن لغرض الشواء، كما أنَّ طعمه مُميَّز مع القليل من المربَّى.

7- جبل ريسي ” Rysy Mountain ” :
يمكنكم خوض مغامرة تسلق الجبال، فالصعود إلى قمة جبل ريسي ، يُعد من أجمل الانشطة السياحية التى يمكنك القيام بها فى زاكوباني بولندا، ولكن قبل الانطلاق في المغامرة يجب أن تكون مجهزاً لذلك مرتديلا ملابس مناسبة ،وحذاء رياضي مناسب لطبيعة المنطقة الجبلية كما يجب أن تتذكروا أن المنطقة معرضة لنزول المطر في أي وقت خلال الصيف والأفضل ارتداء معطف مطري .

وعند نهاية زيارتكم الى زاكوباني لاتنسوا زيارة مدينة كراكوف القريبة منها ويمكنكم الوصول اليها بالقطار أو الحافلة، وهي واحدة من أجمل المدن الأوروبية ، وثاني أكبر المدن البولندية وهي بحق العاصمة الفنية والثقافية لبولندا .

وكالات

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة