العثور على كبسولة زمنية تعود الى 105 مضت خلال ترميم أحد الكنائس في بولندا !

 

عثر عمال البناء خلال ترميم أحد الكنائس في مدينة Gniezno شرق بوزنان على كبسولة زمنية تعود الى 105 أعوام مضت !

وبحسب القائمين على عملية الترميم فقد تم العثور على الكبسولة الزمنية خلال القيام بصيان برج الكنيسة ، حيث تم تخبئة الكبسولة الزمنية داخل هيكل البرج من قبل عمال بناء البرج عام 1914

وعثر داخل الكبسولة على صور للكنيسة عام 1914 اضافة الى أسماء الأشخاض الذين شاركوا في عملية البناء وتواريخ ميلادهم ، كما وضع داخل الكبسولة عدد من القطع النقدية المعدينة التي يعود تاريخها الى فترة ما قبل الحرب العالمية الأولى .

وأشار القائمون على الكنيسة أنه سيتم الإحتفاظ بـ الكبسولة الزمنية ومحتوياتها داخل أحد المتاحف في بولندا ليتم عرضها للجمهور في أقرب وقت .

ومن الجدير بالذكر أن وضع ” كبسولة الزمن ” هو أمر شائع جداً في بولندا ، حيث تعبر كبسولة الزمن رسالة من الجيل الذي يكتبها للأجيال القادمة ، وعلى سبيل المثال قامت عدة مدارس في أعداد رسائل كتبها طلاب تلك المدارس ، للطلاب الذين سيكونون موجودين في نفس المدرسة بعد مائة عام ، يشرحون فيها ظروف حياتهم اليوميه ، وتخيلهم للحياه بعد مائة عام من كتابة الرسالة

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة