fbpx

انتقادات واسعة وغاضبة تطال سفيرة الولايات المتحدة في بولندا بسبب أمنياتها في عيد الفصح اليهودي !

تعرضت السفيرة الأمريكية في بولندا ،جوريت موسباكر، لموجة من التعليقات الغاضبة على تويتر بعد نشرها لتغريده باللغة البولندية تمنت فيها لليهود قضاء عيد سعيد بمناسبة عيد الفصح اليهودي الذي يصادف بنفس اليوم احتفالات المسيحيين بعيد السبت المقدس .

واتُهمت موسباكر بالإساءة إلى البلاد بتغريدة عيد الفصح لليهود، خصوصا أنها تخدم فى بلد معظمه من الروم الكاثوليك ، وقد وصفت Krystyna Pawłowicz نائبة في حزب القانون والعداله بأن هذه التصريحات ماهي إلا “استفزاز” واضح من قبل سفيرة الولايات المتحدة .

قالت Pawłowicz في تغريدة لها أن “شخصًا ما يريد أن يستفزنا”.

وانتقدت وسائل الإعلام الإسرائيلية هذا الهجوم من قبل النائبة على أمنيات موسباكر لليهود بأنها طوفان من التصريحات المعادية للسامية .

وقال روبرت باكيفيتش، وهو ناشط يمينى متطرف ينظم مسيرة يوم الاستقلال السنوى، الذى انضم إليه قادة الحكومة العام الماضى: “لقد مات المسيح وتم إحياءه من أجلكم، وثنيون ويهود خائنون”.

كما أبدت Kaja Godek ، مرشحة الحركة الوطنية في انتخابات البرلمان الأوروبي رأيها بالتغريدات قائلاً “جرأة لا مثيل لها ، سيدتي ، أنت لست في مؤسسة في إسرائيل …”.

وعادت موسباكر بعد مضي عدة ساعات إلى نشر تغريدة لها تُظهر فيها أمنياتها للشعب البولندي بمناسبة عيد الفصح يوم الأحد ,جاء فيها “أيها الأصدقاء البولنديون الأعزاء ، بمناسبة عيد الفصح ، أتمنى لكم اللحظات المبهجة والسعيدة مع أحبائكم”.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة