تنظيم الدولة الإسلامية يعلن مسؤوليته عن الهجمات الدامية في سريلانكا

تبنى تنظيم الدولة الإسلامية الهجمات التي استهدفت كنائس وفنادق في سريلانكا وأسفرت عن مقتل 321 شخصا وإصابة نحو 500 آخرين بجروح.

وأعلن التنظيم مسؤوليته عن الهجمات عبر وكالة أعماق للأنباء التابعة له. ولكن مراسل بي بي سي في سريلانكا دعا إلى التريث بشأن الخبر، لأن التنظيم اعتاد على تبني الهجمات مباشرة بعد وقوعها، مع نشر صور فيديو عنها عبر الانترنت.

وكان الحكومة حملت مسؤولية الهجمات لجماعة التوحيد الوطنية المعروفة محليا في سريلانكا.

ولا يُعرف عن جماعة التوحيد الوطنية التي حملتها الحكومة مسؤولية الهجمات ضلوعها في عمليات بهذا الحجم، ولكنها اشتهرت العام الماضي بعدما خرب منتسبوها ثماثيل بوذية، ولم تعلن الجماعة مسؤوليتها عن الهجمات.

واعتقلت الشرطة 40 شخصا للتحقيق معهم في القضية. وقال متحدث باسم الشرطة إن من بين المعتقلين رجل سوري “قبض عليه بعد التحقيق مع المشتبه بهم المحليين”.

BBC عربي

التعليقات مغلقة.