fbpx

موقع بريطاني: «انتحار» سيدة بولندية في الغردقة بعد تعرضها لحادث اغتصاب

التقرير المنشور على موقع ستورم فرونت

نشر موقع “ستورم فرونت” البريطاني تقريرًا، يوم 5 من الشهر الجاري، يفيد بوفاة سائحة بولندية كانت تقضي إجازتها في الغردقة في ظروف غامضة.

يروي الموقع البريطاني قصة السائحة التي تدعى «ماجدلينا» من بدايتها، ويقول إنها خططت لقضاء عطلة في الغردقة برفقة حبيبها، إلا أن انتهاء صلاحية جواز سفره منعته من السفر، فقررت أن تسافر وحدها كي لا تخسر المبلغ المالي الذي دفعته.

بعد وصولها بساعات قليلة للفندق تعرضت «ماجدلينا» للاعتداء من قِبل عامل بخدمة الغرف وآخر مصري أيضًا يعمل بشركة السياحة البولندية «رينبو تورز»، حسبما ذكر موقع «ستورم فرونت»، وتم تخديرها واغتصابها، قبل أن يجدها بعض العاملات الأوكرانيات بالفندق ملقاة على الأرض فاقدة للوعي.

بعدها اتصل عاملو الفندق بالشرطة، وأبلغوهم بالحادث ثم أخذوا «ماجدلينا» إلى المستشفى، حيث رفضت المستشفى معالجتها، على حد ذكر الموقع البريطاني، مبررة ذلك بأنهم لا يقبلون حالات «الانتهاكات الجسدية».

اقرأ المزيد:الوفاة الغامضة لفتاة بولندية في مصر… وفيديو يظهر حالتها قبل ساعات من نقلها الى المستشفى

في هذا الوقت كان قد تم إبلاغ أسرة «ماجدلينا» بالواقعة، وقرروا عودتها لبلادها، إلا أن العاملين بالمطار رفضوا سفرها، وقالوا إنها ستتطلب عناية شديدة هم لا يستطيعون توفيرها، فنقلتها الشرطة إلى فندق آخر، و لم تستطع استخدام هاتفها الجوال.

ويتابع الموقع البريطاني سرد الرواية، ويقول إنه بعد فوق «ماجدلينا» من الصدمة، اتصلت بحبيبها و لم تستطع شرح موقفها. كل ما قالت كان «لا أستطيع التكلم» «لن أستطيع الرجوع» «أنا آسفة» «أرجوك ساعدني على الخروج من هنا , لديهم الكثير من الحيل هنا» .

بعد هذه المكالمة الهاتفية تم أخذ «ماجدالينا» إلى مستشفى في الغردقة و تم الاعتناء بها لفترة، إلا أن العاملين بالمستشفى فوجئوا في يوم بأن «ماجدلينا» قفزت من نافذة الغرفة، مما أدى إلى وفاتها، أي ماتت منتحرة، على حد ذكر الموقع البريطاني.

وفي ظل الغموض الذي يحيط بالحادث، أكد الموقع البريطاني أن العامل بشركة «راينبو تورز» أفاد بأن السائحة كانت تعاني من اضطرابات نفسية وذهنية، وهو ما اتفقت عليه الشرطة المصرية وممثلي الفندق الذي أقامت فيه، ومن جانبها لم تتخذ السفارة البولاندية بمصر أي موقف تجاه الواقعة المذكورة، ولم تدلي بأي تصريحات.

والجدير بالذكر أنه قد حدثت واقعة مشابهة، في ديسمبر عام 2014، حين أقدمت سائحة بولندية أيضًا على الانتحار، بإلقاء نفسها من شرفة غرفتها بأحد المستشفيات، بالغردقة، وكانت تتلقى العلاج لمرورها بحالة اكتئاب حادة.

شاهد ايضا:!!الأخبار الرهيبة من مصر .. الفتاة البولندية ضحية الأغتصاب الجماعي .. مصر تنفي

كاريمان حمد -elyomnew

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة