الحكم بالسجن خمس سنوات بحق صحفي بولندي متهم بـ “الخيانة”في اندونيسيا

حكمت اندونيسيا على Jakub Fabian S الصحفي البولندي المحتجز لديها بالسجن لمدة خمس سنوات بتهمة “الخيانة” ، والمشاركة في مؤامرة تشكل تهديداً للدولة ،وفق ما نشره الأسوشيتد برس الخميس.

اعتقلت قوات الأمن في مقاطعة بابوا ، شرق إندونيسيا ، Jakub Fabian S صحفي بولندي للاشتباه بعلاقته مع الانفصاليين الذين يعملون في المنطقة على الرغم من نفي الصحفي الادعاءات والتهم الموجهة له .

وأكد جاكوب في رسالة له قبل صدور الحكم على أن هذه التهم قائمة على الاكاذيب والافتراءات وانه بريئ مما يُنسب اليه.

ويوضح Jakub S أن الشرطت أرهبت اثنين من أصدقائه لقيامهم بتقديم شهادات كاذبة ضدة ، وأكد أن جميع الشهود الآخرين القادرين على ادلاء بشهادات لصالحة – رفضوا الشهادة ، خوفًا من انتقام السلطات.

قال جاكوب في رسالته “أعتبر قضيتي (…) سياسية بحتة ، والعملية – المنظمة لأغراض الدعاية” وأضاف “لم أخطط أبدًا للقيام بافعال ضد الدولة الإندونيسية أو ارتكبتها سابقاً”.

اعتُقل جاكوب البالغ من العمر 39 عاماً في 26 أغسطس / آب في إقليم بابوا الإندونيسي وهي في الجزء الشرقي من إندونيسيا – تحتل الجزء الغربي من جزيرة غينيا الجديدة ، ووفقاً للشرطة المحلية ، حاول جاكوب فابيان إيصال أسلحة وذخيرة إلى أنصار الاستقلال في المنطقة و مشتبه به “بالتآمر لإسقاط الحكومة” .

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة