fbpx

محكمة أوروبية تعطي أمل لآباء أطفال ينتمون للاتحاد الأوروبي بحق الأقامة

media

 

{loadposition TOP3}

 

أصدرت محكمة العدل التابعة للاتحاد الأوروبي قرارا بشأن الآباء الذين لا ينتمون لدول الاتحاد الأوروبي بينما أطفالهم مواطنو تلك الدول، قد يحصلون بموجبه على حق الإقامة والتمتع بالمنافع الموجودة داخل التكتل، من خلال أطفالهم.

وأضافت المحكمة أنه في حالات، يكون فيها الطفل أحد والديه من مواطني الاتحاد الأوروبي والآخر من غير مواطني الاتحاد، مما يجبر الأخير على المغادرة، يمكن أن يجبر الطفل على المغادرة أيضا، مما يحرم القصر من التمتع بحقوق مواطني الاتحاد الأوروبي.

 

{loadposition TOP13}

 

وقالت المحكمة إنه حتى إذا تمكن أحد الوالدين، الذي لديه جنسية الاتحاد الأوروبي وكانت لديه الرغبة في تحمل المسؤولية، بمفرده لرعاية الطفل، فإن الانفصال عن الآخر من غير مواطني الاتحاد يمكن أن يضر برعاية الطفل.

وبموجب القرار، فإن ذلك يعتمد على الوالد، الذي لا ينتمي للاتحاد الأوروبي لتقديم دليل لاعتماد الطفل عليه في تلك الحالات. وكانت هولندا قد أحالت القضية إلى المحكمة التابعة للاتحاد الأوروبي، حيث كانت ثماني نساء أطفالهن من المواطنين الهولنديين، لكن هن أنفسهن لا يملكن تصاريح إقامة سارية في الاتحاد الأوروبي أو هولندا، وقدمن طعنا على القرار الذي أصدرته البلاد برفض طلباتهن للحصول على مساعدة اجتماعية ومنافع لأطفالهن، نظرا لأنهن من مواطني دولة ثالثة.

ح.ز/ ج.ع.م (د.ب.أ)

 

{loadposition TOP13}

 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة