موجة من السخط و الإستياء بعد نشر “معلومات سرية” عن حياة رئيس الوزراء البولندي

اعرب العديد من السياسيين و الصحفيين في بولندا عن سخطهم واستيائهم من تناول الحياة السياسية لرئيس الوزراء البولندي “ماتيوش مورافيتسي ” ونشرها على غلاف احدى المجلات البولندية .

قال ميخاو دفورتشيك مستشار رئيس الوزراء “هناك العديد من القيود في السياسة ، ونشر تفاصيل حساسة عن حياة عائلة رئيس الوزراء هو “أمر مخزي”.

وكان قد نشرت صحيفة “Super Expressu” تقريراً نقلاً عن Piotr Gajdziński ، مؤلف كتاب „Delfin. Mateusz Morawiecki”،والذي يكشف فيه تفاصيل خاصة عن حياة رئيس الوزراء البولندي مورافيتسكي .

وكان Gajdziński مساعد رئيس الوزراء في السابق ومن ضمن دائرته الموثوقة وقد ذكر في كتابه بأن كلا من أطفال مورافيتسكي ماجدة البالغة من العمر سبع سنوات وإيغناش البالغ من العمر تسع سنوات – هم “اطفال بالتبني” ، و من غير المعروف ما إذا كان الأطفال يعلمون مسبقًا أنهم كذلك أم لا.

ويقول أصدقاء مورافيتسكي المقربين وفقا لوسائل الاعلام ” هذه لحظة صعبة للغاية بالنسبة له “، قال آخر “أنا لا أفهم ما دفع Gajdziński لمهاجمة مورافيتسكي والحاق الأذى بأطفاله “.

كما انهالت ادانات السياسيين على تويتر لكتاب Gajdziński وأشاروا إلى أنه هاجم أسرة رئيس الوزراء من أجل الترويج لكتابه بهذه الطريقة.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة