مسؤول بولندي :اسرائيل تتمادى والسبب ضعف بولندا في الأتحاد الأوروبي

قال Radosław Sikorski وزير الخارجية البولندي السابق في الحكومة السابقة أن الخارجية البولندي “اتخذت قراراً صحيحاً بإلغاء زيارة المسؤولين الإسرائيليين إلى بولندا”.

وجاء تصريح Sikorski في لقاء ضمن برنامج “Graffiti” وكان من المقرر أن يزور وفد اسرائيلي الذي يرأسه المدير العام لوزارة المساواة الاجتماعية الإسرائيلية آفي كوهين-سكالي إلى وارسو في 13 أيار/مايو لمناقشة دفع بولندا تعويضات لليهود الذين فقدت عائلاتهم ممتلكاتهم خلال الهولوكوست.

واوضح Sikorski وزير الخارجية السابق الى أن موضوع التعويضات كان ضمن النقاشات الجانبية وأنه “بسبب ضعف موقف بولندا في الأتحاد الأوروبي حالياً ، أصبحت هذه المواضيع تناقش على حساب المواضيع الأساسية “.

وتابع “في وقتنا كانت اسرائيل تجري وراء بولندا أما الآن بسبب ضعف بولندا فهم يسمحوا لهم بالتمادي “.

وأعلنت وزارة الخارجية البولندية اليوم الأثنين أنها ألغت زيارة مقررة لمسؤولين إسرائيليين على خلفية نيتهم إثارة مسألة استعادة ممتلكات ليهود صودرت خلال المحرقة النازية، وهي المسألة التي تصر وارسو على أنها أغلقت.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة