fbpx

الصين وبولندا تكثفان التعاون ضمن مبادرة الحزام والطريق

 {loadposition TOP3}

 

دعا الرئيس الصيني شي جين بينغ اليوم الجمعة بولندا إلى تعميق التعاون ضمن إطار مبادرة الحزام والطريق.

وأدلى الرئيس شي بهذه التصريحات أثناء مقابلته رئيسة وزراء بولندا بياتا سيدلو، التي تزور بكين لحضور منتدى الحزام والطريق للتعاون الدولي المقرر عقده يومي 14 و15 من مايو الجاري .

وتعد بولندا دولة مهمة في الاتحاد الأوروبي علاوة على أنها الدولة الأكبر والأكثر سكانا والأكبر اقتصادا في منطقة وسط وشرق أوروبا. وهي من أوائل الدول في المنطقة التي وقعت اتفاقية تعاون لبناء الحزام والطريق علاوة على كونها العضو المؤسس الوحيد، من المنطقة، في البنك الآسيوي لاستثمارات البنية التحتية.

ويذكر أن العلاقات الصينية-البولندية تحسنت في جميع المجالات ، بما في ذلك التجارة والاستثمار والتعاون المالي، منذ زيارة الزعيم الصيني لبولندا في يونيو الماضي.

 

 {loadposition TOP13}

 

وبين عامي 2013 و2016 وصل حجم التجارة بين الصين وبولندا من 14.8 مليار دولار إلى 17.6 مليار دولار، بمتوسط نمو سنوي يقدر بـ 6 بالمائة. ومنتجات الألبان البولندية والخمور واللحوم والفاكهة والمنتجات الغذائية الأخرى عالية الجودة حاضرة بالفعل على مائدة طعام المستهلك الصيني.

وأشار السفير الصيني لدى بولندا شيوي جيان في مقابلة مع شينخوا في أبريل الماضي إلى أن بولندا واحدة من أكبر الدول المنتجة للتفاح في أوروبا وسمح للتفاح البولندي الآن بدخول للسوق الصينية, تزداد صادرات المنتجات الزراعية البولندية للصين وتتوقع بولندا تصدير المزيد.

و بشأن الاستثمار المشترك، هناك زيادة في أعداد الشركات الصينية التي تستثمر في بولندا، من خلال الدمج أو الاستثمار في خلال فروع جديدة للشركات الخارجية.

 

وأصدرت الحكومة البولندية “سندات البندا” بقيمة 3 مليارات يوان صيني (نحو 450 مليون دولار) في الصين العام الماضي، وهي أول دولة أوروبية تبيع مثل هذه السندات.

arabic.news.cn

 

 {loadposition TOP13}

 

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة