رئيس الوزراء البولندي يزور مدن جنوب بولندا للوقف على أضرار العواصف والفيضانات !

 

وصل يوم أمس الأربعاء رئيس الوزراء البولندي ماتيوش مورافيتسكي برفقة نائبة رئيس الوزراء بياتا شيدوو الى جنوب بولندا لزيارة عدد من المدن والقرى التي تعرضت لأضرار كبيرة جراء العواصف والفيضانات التي تشهدها البلاد منذ أيام.

وأشار رئيس الوزراء منذ وصوله أنه سيتم إطلاق عملية واسعة لتقدير الأضرار وتعويض الضحايات عن الأضرار التي لحقت بـ ممتلكاتهم جراء الفيضانات .

وأضاف مورافيتسكي أن وحدات الدفاع المدني والإطفاء ستكون موجودة في المناطق التي غمرتها الفيضانات حتى تتم إزالة آثار الفيضان بالكامل ، مضيفاً أن عمليات الإنقاذ والتعامل مع الأضرار مستمرة حتى يعود آخر شخص الى منزله الذي اضطر الى مغادرته بعد أن غمرته الأمطار .

كما أكد مورافيتسكي أن قوات العمليات وجيش الدفاع الإقليمي تشارك في عمليات إزالة آثار الفيضان ، وذكر أن الجنود سيعملون – من بين أمور أخرى -على إصلاح الأعمدة الكهربائية المهددة بالسقوط ، اضافة الى المشاركة في عمليات منع وصول الفيضانات الى مدن جديدة .

وذكر مورافيتسكي أيضًا أن الأطراف المتضررة يمكنها الاعتماد على المساعدة المالية المخصصة من الحكومة ، “لا يمكننا في بعض الأحيان التنبؤ بكل هذه الكوارث ، ولكن بعد ذلك يجب أن نكون حاضرين كدولة. الدولة البولندية موجودة ”

وختم مورافيتسكي بالقول ” سنحاول إصلاح الآثار التي حصلت – نتيجة لهطول الأمطار الغزير – في أقصر وقت ممكن ”

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة