fbpx

وزارة خارجية بولندا تدين تجربة كوريا الشمالية الصاروخية

social

 

{loadposition TOP3}

 

أدانت وزارة الخارجية البولندية في بيان لها تجربة الصواريخ الباليستية الأخيرة التي أجرتها كوريا الشمالية.

وقال البيان “ان الاجراءات التي تتخذها سلطات بيونج يانج تشكل تهديدا للامن والسلام فى المنطقة وفى النظام الدولي لمنع الانتشار والحد من التسلح”.

كما دعت وارسو كوريا الشمالية الى “وقف الأعمال الاستفزازية التي تشكل انتهاكا من جانب بيونج يانج لالتزاماتها الدولية وكثير من قرارات مجلس الأمن الدولي”.

ويأتي هذا الاختبار الاخير بعد أيام فقط من انتخاب كوريا الجنوبية الرئيس مون جاى الذى قال انه سيهدف الى تحسين العلاقات مع بيونج يانج.

 

{loadposition TOP13}

 

وأعلنت قيادة الجيش الأميركي في المحيط الهادئ والجيش الكوري الجنوبي أن كوريا الشمالية أطلقت اليوم (الأحد)، صاروخاً من منطقة قرب ساحلها الغربي.

قالت وزيرة الدفاع اليابانية تومومي إينادا إن الصاروخ الذي أطلقته بيونج يانج وصل إلى ارتفاع تجاوز ألفي كيلومتر، وقد يكون نوعاً جديداً من الصواريخ.

وأضافت أن «هناك تقديرات بأن الصاروخ سقط في بحر اليابان على بعد حوالى 400 كيلومتر من الساحل الشرقي لكوريا الشمالية».

وقال البيت الأبيض في بيان إن الرئيس دونالد ترامب «لا يمكن أن يتخيل أن روسيا مسرورة بأحدث التجارب الصاروخية ل بيونغ يانغ».

وأضاف: «مع سقوط الصاروخ في منطقة قريبة جداً من الأراضي الروسية.. في حقيقة الأمر أقرب لروسيا من اليابان.. لا يمكن للرئيس أن يتخيل أن روسيا مسرورة».

وقال البيت الأبيض إن عملية الإطلاق تلك تمثل نداء لكل الدول من أجل تطبيق عقوبات أشد على كوريا الشمالية. وفقا لرويترز

 

{loadposition TOP13}

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة