fbpx

بالفيديو – الطبيب المصري أحمد شوقي يشرح تفاصيل الليلة الأخيرة قبل مقتل السائحة البولندي ماجدالينا في مصر

{loadposition TOP3}

أجرت قناة TVN24 البولندية مقابلة مع الطبيب المصري أحمد شوقي الذي كان مشرف على حالة السائحة البولندية ماجدالينا زوك ، حيث قام بشرح ما حصل في الليلة الأخيرة ، قبل أن تقوم ماجدالينا بالقفز من نافذة المستشفى ما تسبب في مقتلها .

وبحسب الطبيب شوقي فقد تم نقل ماجدالينا الى المستشفى باستخدام سيارة الفندق بعد ظهر يوم 29 ابريل ، وكانت تجلس على كرسي متحرك ، وعندما وصلت الى المستشفى كانت نائمة هادئة تماماً .

عندما استيقظت لم تتمكن من التواصل مع الأطباء ، وأبلغتهم فقط أنها لم تتناول الطعام منذ ما يقارب من 3 أيام .

بدأت المشكال عند الساعه 11:30 حيث حاولت ماجدالينا الخروج من غرفتها وقالت انها تريد المشي ! وعندما حاول طاقم المستشفى منعها بدأت بالصراخ بشكل غريب وقامت بدفعهم بقوة ،  ما دفع بطاقم المستشفى الى اعطائها حقنة ميدازولام ، ما جعلها تنام على الفور ، وتم تقييد يدها في السرير ، الا أن الطبيب اشار الى أن العقدة لم تكن قوية كفاية ! .

اقراء ايضاً :السلطات المصرية تبلغ الجانب البولندي أنه يمكنهم نقل جثة السائحة البولندية الى بولندا

 

{loadposition TOP13}

وبحسب قول الطبيب فإن ماجدالينا وعندما استيقظت للمرة الأولى حاولت القفز من النافذة ، الا أن الممرضة امسكتها ومنعتها رغم أنها كانت تقاوم .

ثم قامت في المرة الثانية بالنهوض من السرير ومحاولة الخروج من الغرفة ، وأعادها فريق التمريض الى غرفتها مرة أخرى .

 

وعند الساعة 2:50 تفاجئ العاملون في المستشفى بصوت اصتطدام بالأرض ، وبحسب قول الطبيب فإن زوجته التي كانت معه في تلك اللحظة صرختقفزت قفزت “ 

{loadposition TOP13}

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة