فيديو- ملخص فعاليات اليوم الأول من معرض وارسو الانساني WHE 2019

0

افتتح وزير الخارجية البولندي ياتسيك تشابوتوفيتش الى جانب نظيره الفلسطيني رياض المالكي اعمال معرض وارسو للمساعدات الانسانية والانمائية WHE 2019 صباح اليوم الثلاثاء .

قبيل الافتتاح عقدت جلسة مصغرة مشتركة بين وزيري الخارجية الى جانب المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة الدكتور عبدالله الربيعة ومحمد بن حسين مدني السفير السعودي لدى بولندا ،والسفير الفلسطيني محمود خليفة تم خلالها الحديث عن اهمية المعرض الذي يهدف إلى عقد شراكة بين قطاع الأعمال والمنظمات غير الحكومية والمؤسسات الحكومية وممثلي المنظمات الدولية في هذا المجال.

افتُتح المعرض اليوم بكلمة من وزير الخارجية البولندي ياتسيك تشابوتوفيتش و كلمة لوزيرة الخارجية الفلسطيني رياض المالكي بحضور عدد كبير من السياسيين والسفراء و رؤساء البعثات الدبلوماسية العربية والاجنبية في بولندا .

واشار تشابوتوفيتش في كلمته الى التحدي الحالي بين الاحتياجات الإنسانية المتزايدة وكيفية الاستجابة المحتملة لها ،و أن الأزمات الإنسانية تتطلب المزيد من النفقات، بسبب العديد من الأمور منها زيادة عدد النازحين نتيجة لأنواع مختلفة من النزاعات.

ووفقا لوزير الخارجية ، يجب العمل على تحسين التنسيق بين أنشطة الحكومات والمؤسسات الحكومية وأنشطة المنظمات غير الحكومية التي تقدم المساعدات الإنسانية كما يجب العمل على تهيئة الظروف لوصول المساعدات الإنسانية إلى الأشخاص الذين يحتاجون إليها حقًا” .

بالمقابل اشار وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي الى ضرورة انشاء منصة للأعمال المشتركة بين رجال الأعمال والمنظمات غير الحكومية والمؤسسات العامة في المنطقة التنمية والمساعدات الإنسانية.

واكد على ضرورة تعزيز مشاركة القطاع الخاص في سوق المشاريع والمشتريات من المنظمات الدولية (الأمم المتحدة والمفوضية الأوروبية والمؤسسات المالية الدولية وكذلك المنظمات غير الحكومية).

كما القى الرئيس البولندي اندري دودا كلمة خلال فعاليات اعمال اليوم الأول من المعرض اعرب فيها عن ارتياحه لحقيقة أن بولندا تساعد الأشخاص المتضررين من الأزمات الإنسانية في أماكن تواجدهم مثل أماكن النزاع في الشرق الأوسط مثل سوريا والدول المجاورة .

وأكد الرئيس أن بولندا كانت مانحًا وداعماً للمساعدات الإنسانية والإنمائية لأكثر من 20 عامًا واشار إلى ان بولندا تنفق كل عام أكثر من 2.5 مليار زلوتي بولندي على المساعدات الإنمائية.

شدد الرئيس أندريه دودا على أنه بعد السيطرة على حالة الأزمة وتلبية الاحتياجات الأساسية ، يجب أن يتم تقديم الدعم في مختلف المجالات لهذه المجتمعات من اجل دعم عملية بناء استقلال الدول لمواجهة تفشي المزيد من الصراعات والأزمات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.