واشنطن تخطط لنشر طائرات تجسس وجنود في بولندا وموسكو تصفها بـ”الخطوة العدوانية”

نسبت وكالة الإعلام الروسية إلى نائب وزير الخارجية القول إن موسكو قلقة من خطة أمريكية لنشر طائرات تجسس مسيرة في بولندا.

وذكر سيرجي ريابكوف أن الخطوة الأمريكية تعكس ما وصفه بنوايا واشنطن “العدوانية”. وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وعد نظيره البولندي أندريه دودا الأربعاء 12 حزيران 2019 بنشر ألف جندي أمريكي في بلاده في خطوة سعت إليها وارسو لردع عدوان محتمل من جانب روسيا.

كما نقلت وكالة إنترفاكس عن النائب الروسي فلاديمير زاباروف قوله إن خطط واشنطن نشر طائرات تجسس مسيرة وإرسال جنود إلى بولندا مثار قلق لموسكو وأضاف أن بولندا قد تتعرض لضربة انتقامية في حال مهاجمة روسيا.

تعهد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم أمس الأربعاء 12 يونيو/حزيران خلال لقاء جمعه بنظيره البولندي أندريه دودا، بنشر ألف جندي أمريكي في بولندا. وتأتي هذه الخطوة التي سعت إليها وارسو لردع عدوان محتمل من جانب روسيا.

وقال دودا إن إرسال القوات كان مطلوبا بسبب العدوان الروسي في الماضي على بولندا ولمساعدة بلاده في توطيد علاقاتها بالغرب. ويدرس الرئيس البولندي تسمية نشر القوات الأمريكية “حصن ترامب”،

وأضاف دودا “تظهر روسيا مجددا وجهها الفظ العدواني الإمبريالي، تسعى روسيا دوما للاستيلاء على أرضنا”.

وكالات

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة