روسي يفر من السويد ويطلب اللجوء في بولندا بعد وضع بناته تحت وصاية عائلة مسلمة !

في إبريل / نيسان ، احتجز حرس الحدود البولندي في دنيس رجل يحمل الجنسية الروسية  بعد أن حاول مغادرة  بولندا عبر مطار وارسو  الى روسيا  برفقة بناته  الثلاث: صوفيا البالغة من العمر 12 عاماً ، وسيرافينا البالغة من العمر 6 سنوات ، وأليسا البالغة من العمر 4 سنوات.

وبحسب ما أعلنت الشرطة فقد وصل الرجل برفقة بناته من السويد الى بولندا بالعبارة .

وقال المواطن الروسي في إفادته أنه أخذ بناته من السويد الى بولندا ، لأنه في سبتمبر / أيلول 2017 قامت مؤسسة الرعاية الاجتماعية في السويد بوضع  بناته تحت رعاية  أسرة مسلمة مهاجرة بعد أن أصيبت زوجته في عام 2014 بمرض انفصام الشخصية ، ومُنح الأب زيارة أسبوعية مدتها 6 ساعات مع بناته ، وأضاف بأنه  لم يستطع تحمل الأمر وقرر أن يهرب مع بناته .

وقام المواطن الروسي بتقديم طلب لجوء في بولندا برفقة بناته .

وكما قال   المحامي الروسي بارتوش ليفاندوفسكي المتوكل عن المواطن الروسي يوم أمس الجمعة على تويتر  “أصدرت السويد مذكرة الاعتقال الأوروبية ضد دينيس ليسوف ، الذي هرب مع بناته  الثلاث إلى بولندا وتتقدم بطلب للجوء ،  تم نقل الفتيات من عائلة الى حاضنة مسلمة ، أن السلطات البولندية ستكون إلى جانب الأسرة وترفض تسليم الروسي ”.

وأضاف المحامي “إصدار مذكرة الاعتقال الأوروبية من قبل أجهزة مملكة السويد يدل على أن الجانب السويدي يعامل دينيس ليسوف كمجرم فر من البلد“ مضيفاً ” يبدو أن السويد تسعى جاهدة لفصل الأسرة ،  أنا مقتنع تمامًا أن سلطات إنفاذ القانون البولندية ترى تهديدًا للحقوق والحريات الأساسية لأفراد عائلة ليسو في السويد ،  هذا يجب أن يؤدي إلى رفض تسليم رجل وعدم اتخاذ إجراءات قانونية ضده ”

وسبق أن قضت محكمة بولندية بعدم تسليم المواطن الروسي الى السويد ، وأشارت الى حقه في التقدم بطلب لجوء

وقال أمين مظالم الأطفال في بولندا ميكواي بولاك تم تقديم طلب لجوء للسيد دنيس وبناته الثلاث ، وسيحصل على  حماية الدولة البولندية حتى إنهاء الإجرائات و نهاية جميع التحقيقات في السويد  ، وأضاف ” السيد دنيس وبناته سيكون بسلام في أراضي بولندا ”

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة