تأكيداً على تمسكهم بهويتهم الثقافية وارثهم التاريخي الجالية اليمنية في بولندا تعقد اجتماعها السنوي

عقدت الجالية اليمنية في جمهورية بولندا الصديقة اجتماعها السنوي بمدينة تيريشن البولندية ، حيث قاموا خلال لقائهم والذي استمر لمدة ثلاثة ايام بارتداء الأزياء الشعبية التقليدية اليمنية وتحضير الوجبات المتعددة التي تتميز بها بلادنا ، وذلك تأكيداً على تمسكهم بهويتهم الثقافية وارثهم التاريخي في الخارج ، كما تخلل لقاء الجالية عدد من الفعاليات الثقافية والرياضية وانتخاب اعضاء هيئة ادارية جديدة للجالية .

هذا وتعد الجالية اليمنية في جمهورية بولندا من اقدم الجاليات العربية هناك ، حيث انخرطت في المجتمع البولندي وساهمت بشكل فعال في خدمته في كافة المجالات سواء كان ذلك على مستوى الأطباء او المهندسين او المترجمين و غيرها من التخصصات.

ولا تزال جمهورية بولندا وجهة لعدد من الطلاب والدارسين والباحثين من بلادنا حيث تقدم الحكومة البولندية منح تبادل ثقافي ترحيبا منها بابناء بلادنا ، وذلك لما عكسته الجالية الموجودة من صورة إيجابية لابناء اليمن.

هذا وقد قامت الجالية بتقديم الدعوة للأخت السفير د. ميرفت مجلي سفير بلادنا في وارسو والتي لبت دعوة الحضور تأكيداً منها على العلاقة الإيجابية بين السفارة والجالية وتفاعلا مع كافة المبادرات التي يقومون بها.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة