شيدوو تؤيد اجراء تغييرات على الدستور لضمان دعم الأسر و سن التقاعد

Beata Szydło. PAP/Bartłomiej Zborowski

 

{loadposition TOP3}

 

أعلنت رئيسة وزراء بولندا “بياتا شيدوو” رغبتها في إدخال تعديلات ممكنة على الدستور تتضمن ضمانات لدعم الأسر وفوق سن التقاعد.

وجاءت تصريحاتها في مقابلة نشرتها اليوم السبت صحيفة “سوبر اكسبرس” اليومية. وقد تبع ذلك اقتراحا قدمه مؤخرا الرئيس البولندي أندري دودا الذى أعلن فى اوائل مايو ان بولندا يجب أن تعيد النظر فى دستورها الذي دخل حيز التنفيذ منذ 20 عاما.

وأضافت شيدوو أنه من أجل تغيير الدستور فإن الحزب الحاكم PIS يحتاج إلى “كسب الأغلبية الدستورية في البرلمان البولندي” (أغلبية الثلثين في مجلس النواب) وهذا هو هدفهم لعام 2019، عندما يتم تحديد موعد الانتخابات البرلمانية المقبلة.

 

{loadposition TOP13}

 

وردا على سؤال حول التغييرات التي يحتاجها الدستور، قالت شيدوو إنها تود التركيز على مشاريع PIS الرئيسية وقالت  “اننى شخصيا اود ان يتضمن الدستور ضمانات لدعم الأسر وضمانات ايضا على سن التقاعد وهى المشروعات التى وضعناها موضع التنفيذ والتي سيتم التخلص منها عندما يأتون إلى السلطة”.

ويذكر أن الحكومة الحالية PIS بعد وصولها إلى السلطة قدمت  برنامج الدعم المالي 500+ للأسر التي لديها أطفال و ألغj سن التقاعد التي أدخلتها حكومة الحزب المدني  السابقة (PO).

 

{loadposition TOP13}

 

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة