بولندا تعزي أسر ضحايا الهجوم في مانشستر أرينا …واحتفالات المواليين لتنظيم داعش بالهجوم الإرهابي

0
NC • GETTY

NC • GETTY

{loadposition TOP3}

 

 

قدّم الرئيس البولندي “اندري دودا “عازية لأسر ضحايا الهجوم الإرهابي الذي وقع في “مانشستر أرينا “بالمملكة المتحدة والذي راح ضحيته 60 شخصا وإصابة 60 آخرين  .

 

وبدورها أدانت رئيسة وزراء بولندا بياتا شيدوو التفجير الانتحاري ونشرت على تويتر “مانشيستر حزينة على الضحايا.. لقد أثر الارهاب مرة أخرى على الأبرياء .. عمل عنيف وحشي لايمكن أن نوافق عليه “.

 

 ولم تعلن أي منظمة مسؤوليتها عن الإنفجار، بيد أن الشرطة قالت إنها تحقق فى الحادث كهجوم إرهابى.

وتحدثت وسائل الإعلام البريطانية عن فرحة وبهجة أنصار تنظيم الدولة “داعش” بالهجوم  بالهجوم في حفل أريانا غراندي في مانشيستر عبر حساباتهم على مواقع التواصل الاجتماعي

ووصف الموالون للتنظيم كما اسمتهم وسائل الاعلام البريطاني “الارهابيون الجهاديون” أن الهجوم هو”ضربة ناجحة ومذهلة” لبريطانيا وادّعوا أنها انتقاما من الغارات الجوية على أهداف داعش في العراق وسوريا.

وقالت  ريتا كاتز، المديرة التنفيذية لمنظمة غير حكومية رائدة لمكافحة الإرهاب في العالم، على هذا الهجوم

 

{loadposition TOP13}

 

“يبدو أن قنابل القوات الجوية البريطانية على أطفال الموصل والرقة قد عادت إلى مانشستر بإنجلترا هناك قتله في كل مكان، بريطانيا إنجلترا ومانشستر والمملكة المتحدة “.

وقال “ميشيل سميث “محلل سياسي في مجال الإرهاب من الولايات المتحدة : “يمكنكم متابعة قنوات التواصل الاجتماعي “تيليغرام” التي يستخدمها داعش جميعها تحتفي بهذا الهجوم و تنشر  تعليقات حول انخفاض قيمة الجنيه أمام الدولار بسبب الهجوم”.

وفى بيان صدر فى حوالى الساعة 2.20 صباح اليوم الثلاثاء  قال رئيس الوزراء “إننا نعمل على تحديد التفاصيل الكاملة لما تعتبره الشرطة على أنه هجوم إرهابي مروع”.

من ناحية أخرى قالت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي ان الحكومة “إننا نعمل على تحديد التفاصيل الكاملة لما تعتبره الشرطة على أنه هجوم إرهابي مروع, وسيجتمع فريق الاستجابة للأزمات يوم الثلاثاء.

{loadposition TOP13}

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.