غرامة مالية مضاعفة على من لا يفرز النفايات في بولندا !

اعتمد مجلس النواب يوم الخميس قرارا بفرض عقوبات تصل الى أربعة أضعاف المبلع المعتاد على الأشخاص الذين لا يقومون بفرز النفايات .

لذلك ، ينص القانون على “مجموعة” من الرسوم للأشخاص الذين لن يفصلوا النفايات منها فرض غرامة مالية على الأشخاص الذين لن يقوموا بعملية الفرز.

وفقًا للقانون ، إذا لم يقم أصحاب العقارات بفرز القمامة بشكل انتقائي ، فإن شركات جمع النفايات ستعتبرهم غير مصنفين (مختلطين) ويبلغون البلدية بذلك.

سيسمح القانون أيضًا للبلديات بإنشاء أماكن خاصة للمعدات أو الأشياء التي يتخلص منها السكان ليستفاد منها أشخاص آخرين .

كما ينص القانون على السماح أيضًا بالتخلص الفوري من النفايات التي تهدد حياة أو صحة الأشخاص من قبل السلطات البيئية المختصة وسيُطلب من صاحب هذه النفايات سداد تكاليف إزالتها.

ويذكر أن المفوضية الأوروبية أشارت العام الماضي في التقرير المعد بشأن تنفيذ تشريعات الاتحاد الأوروبي للنفايات ، إلى أن هناك خطرًا كبيراً من فشل بولندا في الوصول إلى 50٪. بحلول عام 2020 من إعادة تدوير النفايات.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة