بسبب القمامة…الشرطة تفض شجاراً بين مجموعة من السياح العرب و مالكة فندق في زاكوباني!

تدخلت الشرطة البولندية في زاكوباني لفض خلاف بين مجموعة من السياح القادمين من الشرق الأوسط تحديداً من دولة “الكويت”، و مالكة فندق في زاكوباني يوم الأربعاء 3 يوليو/ تموز وفق ماا شارت اليه وسائل الاعلام المحلية.

كان الخلاف وفق مالكة الفندق بسبب القمامة التي تركوها وراءهم بدون تنضيف عند مغادرتهم الشقة في الساعة 10صباحا اضافة الى تدمير بعض الأشياء بالغرف وعندما طلبت رسومًا إضافية بقيمة 100 يورو للتنظيف قابلوها برد فعل عدواني ،واشاروا إلى أنهم سبق و أن دفعوا وديعة قدرها 500 زلوتي، لذلك استدعت الشرطة للتدخل .

و ذكرت وسائل الإعلام المحلية أنه عندما حاولت السيدة الأتصال بالشرطة قام أحد الرجال بانتزاع هاتفها من يدها ،و وفقًا للمالكة ، أثناء المشاجرة كان أحد الرجال قام برمي كرسي عليها.

وعند وصول الشرطة وافق السياح على دفع غرامة مالية لتنظيف الغرف وإصلاح الأضرار لكنهم امتنوا عن دفع رسوم اضافية قدرها ١٠٠ يورو .

 

ووفقًا للمتحدث الرسمي باسم شرطة زاكوباني ، قدمت مالكة الفندق إشعارًا رسميًا في 3 يوليو بأن أحد الضيوف من الشرق الأوسط وتحديدا من دولة “الكويت”انتهك سلامتها البدنية.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة