الرئيس البولندي يؤكد بقاء قوات الناتو في بلاده حتى عام 2022

0
foto: Andrzej Hrechorowicz/KPRP

 

 {loadposition TOP3}

أعلن الرئيس البولندي أندري دودا  يوم امس الخميس ” انه من المحتمل أن تظل قوات الناتو متمركزة فى الجناح الشرقي حتى عام “خلال حضور الرئيس قمة التحالف العسكرى فى بروكس2022.

وقال إن أعضاء التحالف أكدوا التزامهم ببرنامج قمة وارسو لمواصلة تأمين وسط وشرق أوروبا.

وأضاف ” لا توجد اعتراضات من الدول الأعضاء فى التحالف حول تعزيز الجناح الشرقى للناتو”.

وفى قمة وارسو العام الماضي، اتفق أعضاء الناتو على تعزيز الجناح الشرقي، بما فى ذلك بولندا، فى ضوء العدوان الروسي الذي يتجاوز حدود الاتحاد الأوروبي”.

 

  • {loadposition TOP13}

وقال “ان حلفاء الناتو وافقوا على الاحتفاظ بوجود فى منطقة البلطيق وبولندا خلال السنوات القادمة”.

وردا على سؤال حول ما إذا كان هذا الوجود سيستمر بعد عام 2018، وقال دودا “إن الناس يتحدثون عن عام 2022 بدلا من عام 2018 … ولم يثر أحد قضية الانسحاب”.

واضاف انه لا يعتقد أن هناك انخفاضا في “الدعم المتبادل” و “انسحاب القوات من دول البلطيق وبولندا ورومانيا”.

 

وأضاف أن الخطط والاستراتيجيات الرامية إلى زيادة الإنفاق البولندي على الدفاع إلى 2.2 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي بحلول عام 2020 و 2.5 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي بحلول عام 2030 وعرضت على الناتو وتمت مناقشتها مع نائب رئيس الوزراء البولندي ووزير المالية “ماتوش مورافيتسكي”.

 

  • {loadposition TOP13}

  •  

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.