نقص حاد في بعض الأدوية في بولندا ! ..نائب رئيس الغرفة الصيدلانية العليا : مشكلة الحصول على الأدوية ستزداد

0

 

أشارات تقارير صحفية تم نشرها مؤخراً الى نقص حاد في عدد من الأدوية في الصيدلايات البولندية ، فيما قال بعض الأشخاص أنهم يضطرون للسفر خارج بولندا للحصول على الأدوية المفقودة بسبب تدهور حالتهم الصحية .

وبحسب رسالة تم إرسالها من قبل رئيس الدائرة الطبية الى وزير الصحة فإن أكثر من 500 صنف من الدواء مفقود أو يواحه نقص حاد في الصيدليات .

ومن أهم الأدوية المفقودة أدوية ارتفاع ضغط الدم وأمراض الغدة الدرقية والربو والحساسية والسكري اضافة الى  نقص في الأدوية السرطانية والعصبية

وبدوره كتب المجلس الصيدلاني الأعلى لوزير الصحة أن “الوضع يزداد سوءًا يومًا بعد يوم ” دون وجود حلول لعلاج المشكلة .

وفي لقاء لـ نائب رئيس الغرفة الصيدلانية العليا مع قناة TVN البولندية قال ” بالإضافة الى مئات من الأدوية التي كانت مفقودة منذ عدة سنوات ، فقد انضمت إليها مجموعة تضم ما يقرب من 200 دواء شائع للغاية ، تستخدم على نطاق واسع من قبل مرضى السكري أو مرض الغدة الدرقية ”

وأضاف نائب رئيس غرفة الصيدلانية إلى أن “هذه المشاكل ظهرت في الأشهر القليلة الماضية ، ومن الواضح أنها تتفاقم“

ونشرت وزارة الصحة بيان عبر موقعها الإلكتروني حول الموضوع تؤكد فيه أم مشكلة نقص الأدوية لا تقتصر على بولندا فحسب ، بل إنها مشكلة عالمية وتؤثر أيضًا على البلدان الأوروبية الأخرى .

وخصصت الوزارة رقم هاتف خاص (800190590) للمرضى الذين يواجهون مشكلة في الحصول على الأدوية التي يحتاجونها ، حيث سيتم توجيههم الى الصيدليات التي توفر هذا الداواء .

وأضاف بيان وزارة الصحة “تجدر الإشارة أيضًا إلى أن بعض حالات النقص في الأدوية ضمن الصيدليات سببها مافيا الأدوية التي تبيع الأدوية إلى كيانات أجنبية فينا يفترض أن تصل إلى المرضى البولنديين“

وأضافت الوزازة إلى أن سبب هذه الظاهرة هو الاختلافات الكبيرة في الأسعار ، والتي غالباً ما تكون في بولندا أقل بعدة مرات مقارنة بالدول الأوروبية الأخرى.

و”كجزء من مكافحة هذا الإجراء ، عدلت الحكومة التشريع عدة مرات ، ونتيجة لذلك يتم مراقبة عملية نقل الأدوية من قبل نظام مراقبة نقل البضائع، وتم تشديد العقوبات بشكل كبير على المشاركة في تصدير الأدوية“ بطريقة غير قانونية – أضاف بيان وزارة الصحة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: