اجتماع ألف شاب من 16 دولة أوروبية غداً في كراكوف للوقوف ضد العنصرية ومعاداة السامية !

اعلنت منظمة سانت إيجيديو الكاثوليكية الإيطالية أنه “في الذكرى الثمانين لاندلاع الحرب العالمية الثانية، سيكون هناك ألف شاب من 16 دولة أوروبية في كراكوف (بولندا)، في الفترة من 19 ـ 21 تموز/يوليو، لحضور اجتماع “صداقة عالمية للعيش معاً بسلام”.

وأضافت المنظمة في بيان، الخميس، أنه “في وقت يتسم بإحياء التحيزات المعادية للسامية والعنصرية، انتشار الشعارات والسلوكيات المتعصبة ونمو الحركات القومية السيادية وكراهية الأجانب في جميع أنحاء أوروبا، وبين الشباب بشكل خاص، تنظم حركة الشباب من أجل السلام لقاء دولياً كبيراً لإعادة إطلاق رسالة الوحدة والسلام”.

هذا وترتبط “حركة الشباب من أجل السلام” بجماعة سانت إيجيديو، وتلتزم كل يوم في الضواحي بمساعدة الأطفال ذوي الصعوبات، المشردين وكبار السن الذين يعيشون بمفردهم.

وجاء في البيان أن “الشباب، طلبة الجامعات والمدارس الثانوية، سيتذكرون الرعب الذي خلفته الحرب العالمية الثانية، هاوية المحرقة وإبادة غجر الروما والسنتي”، وهم “على قناعة بأنهم لا يزالون يمثلون مرجعًا حاسمًا لمستقبل أوروبا، لبناء حضارة التعايش والمجتمعات الشاملة”.

و وفقاً للمنظمة سيستمع المشاركون إلى شهادة  الناجية من معسكر أوشفيتز “ليديا ماكسيموفيتش” والتي كانت ضحية لتجارب طبية نازية”.

وفي يوم السبت 20 تموز/يوليو، من المقرر زيارة لمتحف معسكر حشر أوشفيتز، ثم مسيرة صامتة في معسكر إبادة بيركيناو، و وضع أكاليل الزهور على النصب التذكاري لضحايا معسكر الاعتقال، تعبيراً عن الالتزام بمكافحة أي شكل من أشكال العنف والعنصرية”.

منظمة سانت إيجيديو، هي منظمة كاثوليكية دولية، يعود تاريخها إلى عام 1968، عندما قام مجموعة من طلاب المدارس الثانوية، الذين اجتمعوا في روما لقراءة الإنجيل، بإطلاق برامج للقراءة والكتابة لأطفال المهاجرين الفقراء. والتزموا بخدمة الفقراء والمشردين والأجانب والمرضى والمحتاجين والعمل من أجل السلام والحوار، سانت إيجيديو لديها الآن أنشطة في 70 دولة، تضم في عضويتها حوالي 60،000 شخص ، وتعمل المنظمة في طائفة واسعة من البلدان والثقافات والأديان.

وقد تلقت المنظمة العديد من الجوائز منها ( جائزة اليونسكو للسلام لعام 1999 ، وجائزة بالزان عام 2004) تقديرا لأهمية العمل من أجل السلام من خلال الحوار بين الأديان والتفاهم.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: