سياسي بولندي: بعد الانتخابات إما نذهب إلى أوروبا أو ستكون المذابح في الشوارع

اتهم روبرت بيدرون رئيس حزب wiosna في مقابلة مع Jarosław Kuźniar في برنامج صباحي على Onet اليوم الاثنين الحزب الحاكم PIS بخلق كبش فداء يستخدمه كداعم للانتخابات التي يخوضها ،حيث قال “في عام 2015 كان اللاجئون هم كبش الفداء والآن دور المثليين ، ومن سيكون التالي ؟”.

وعلق بيدرون على أحداث الشغب التي اندلعت خلال مسيرة للمثليين في بياويستوك يوم السبت بأن “هذه الأحداث هي نتيجة قيام حكومة القانون والعدالة باللعب على مشاعر البولنديين” , وأضاف ” هم يتبعون سياسة ،فرّق تسد، وخلق عاصفة حول مجتمع المثليين لصرف الانتباه عن العديد من الموضوعات الأخرى الصعبة والمعقدة “.

واضاف خلال اللقاء أن الانتخابات في اكتوبر ستقرر مصير بولندا “إما سيكون هناك تغيرر حضاري والذهاب الى أوروبا أو ستكون المذابح في الشوارع “.

كما أعرب بيدرون عن آمله في مشاركة شخص من الحزب الحاكم بمسيرة المساواة لأنها ستكون فرصة لتعزيز التسامح والاحترام والوقوف الى جانب الضعيف ” وفق قوله.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: