استطلاع للرأي:الأحزاب السياسية في بولندا السبب الرئيسي للفوضى والمشاكل في البلاد

social media

 

 

أظهرت دراسة جديدة أجرتها وكالة استطلاع الرأي  CBOS للدراسات أن تسعة أشخاص من أصل عشرة بولنديين  يعتقدون أن الأحزاب السياسية في بلادهم هي السبب الرئيسي في المشاجرات والفوضى الموجودة حاليا في البلاد.

مايقارب من 87% يعتقدون أن الأحزاب هدفها الوحيد هو الحصول على السلطة في حين قال ثمانية من كل عشرة أن الأحزاب السياسية تضم أشخاصا دافعهم الرئيسي تحقيق طموحهم مصالحهم الشخصية و 66 % يعتبرون أن أهداف معظم الأحزاب غير واضحة .

 

{loadposition top3}

 

لكن 54 فى المائة قالوا ان الاحزاب تقترح حلولا للمشاكل الرئيسية في بولندا.

وتمت الدراسة على عينة عشوائية من 1034 شخصا بالغا ,ونفذت ما بين 5 مايو و 14 مايو.

 

 

 

 

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: