رؤساء ثلاث دول يوجهون من وارسو رسائل تحذير في ذكرى اندلاع الحرب العالمية الثانية

في يوم الأحد الموافق الأول من سبتمبر ، في ميدان Picsudski في وارسو سيلقي رؤساء كلاً من بولندا وألمانيا والولايات المتحدة خطاباتهم كجزء من الاحتفال بالذكرى السنوية الثمانين لاندلاع الحرب العالمية الثانية وفق ماصرّح به مستشار الرئيس البولندي كشيشتوف شتيرسكي.

قال Szczerski في مؤتمر صحفي يوم الأحد ، أن الاحتفال الدولي الرئيسي للذكرى الـ 80 لاندلاع الحرب العالمية الثانية سيقام في وارسو و ستبدأ الاحتفالات في الساعة 00: 12 في ساحة Piłsudski.

وأضاف ” نتوقع حضور 40 وفداً أجنبياً ، أي حوالي 250 ضيفًا من جميع أنحاء العالم ، بمن فيهم الرؤساء ورؤساء الوزراء ورؤساء البرلمانات ووزراء الخارجية ووزراء الدفاع بالإضافة إلى مبعوثين خاصين من العائلات الملكية الأوروبية، سيكونون جميعا ضيوف الرئيس خلال هذه الاحتفالات هنا في وارسو “.

وتابع Szczerski خلال الاحتفال سيوجه الرؤوساء الثلاثة رسائل تكون بمثابة تحذير للمستقبل للعالم الحديث في العلاقات الدولية، لعدم تغيير الحدود بالقوة ، وعدم التفاوض حول اتفاقات على حساب الدول الاخرى , وعدم الموافقة على الأعمال العدوانية لبعض الدول بحجة فرض السلام ، والتي سوف تجلب في وقت لاحق الحروب اضافة إلى النقطة المهمة في الخطابات هي ذكرى اندلاع الحرب العالمية الثانية.

التعليقات مغلقة.

error: حقوق المحتوى محفوظة ، استخدم زر المشاركة